لن تصدق.. مشاهدة أفلام الرعب قد تكون سببًا في قتلك

main image
6 صور
تحظى أفلام الرعب بإقبال كبير من قبل الكثير ممن يفضلون أجواء الرعب التي تخلقها هذه النوعية من الأفلام، إلا أن هذه المشاهد قد تكون سببًا للموت بالسكتة القلبية لمشاهديها في بعض الأحيان.

تحظى أفلام الرعب بإقبال كبير من قبل الكثير ممن يفضلون أجواء الرعب التي تخلقها هذه النوعية من الأفلام، إلا أن هذه المشاهد قد تكون سببًا للموت بالسكتة القلبية لمشاهديها في بعض الأحيان.

وكشف تقارير صحفية أجنبية، أن أفلام الرعب تسببت في إلحاق الضرر لكثير من مشاهديها، حيث أنها أدت إلى إصابتهم بالسكتة القلبية والصدمة والإجهاض والغثيان الإغماء وغيرها من الأعراض الطارئة التي يكون الرعب المبالغ فيه سببا فيها.

وكشف تقارير صحفية أجنبية، أن أفلام الرعب تسببت في إلحاق الضرر لكثير من مشاهديها، حيث أنها أدت إلى إصابتهم بالسكتة القلبية والصدمة والإجهاض والغثيان الإغماء وغيرها من الأعراض الطارئة التي يكون الرعب المبالغ فيه سببا فيها.

وأثبتت التجارب العلمية أن هذه النوعية من الأفلام قد تتسبب في موت الكثير من المشاهدين حيث أن حالة الخوف والرعب الشديدة التي يعيشونها تتسبب في ضخ نسبة كبيرة من الأدرينالين إلى القلب بشكل سريع وهو ما يدفع الكالسيوم للدخول إلى الدماغ بما يتسبب في زيادة ضربات القلب بشكل غير منتظم ، على الرغم من أنه عنصر مهم لتدفق الدم إلا أن زيادة نسبته يعد خطرا شديدا.

وأثبتت التجارب العلمية أن هذه النوعية من الأفلام قد تتسبب في موت الكثير من المشاهدين حيث أن حالة الخوف والرعب الشديدة التي يعيشونها تتسبب في ضخ نسبة كبيرة من الأدرينالين إلى القلب بشكل سريع وهو ما يدفع الكالسيوم للدخول إلى الدماغ بما يتسبب في زيادة ضربات القلب بشكل غير منتظم ، على الرغم من أنه عنصر مهم لتدفق الدم إلا أن زيادة نسبته يعد خطرا شديدا.

كما أوضحت التجارب العلمية أن تدفق الدم بقوة إلى القلب يؤدي إلى توقفه عن العمل بسبب عدم استطاعته لمعالجة هذا التدفق الكبير والسريع بشكل مفاجئ، بما قد يؤدي إلى فقدان الوعي والموت في كثير من الأحيان.

كما أوضحت التجارب العلمية أن تدفق الدم بقوة إلى القلب يؤدي إلى توقفه عن العمل بسبب عدم استطاعته لمعالجة هذا التدفق الكبير والسريع بشكل مفاجئ، بما قد يؤدي إلى فقدان الوعي والموت في كثير من الأحيان.

ومن بين أبرز الأدلة التي تثبت صحة ذلك ، هو وفاة رجل أربعيني خلال مشاهدته فيلم "الفك المفترس"، بالإضافة إلى إصابة رجل ستيني بنوبة قلبية أثناء مشاهدته فيلم "الشعوذة 2" عام 2016.

ومن بين أبرز الأدلة التي تثبت صحة ذلك ، هو وفاة رجل أربعيني خلال مشاهدته فيلم "الفك المفترس"، بالإضافة إلى إصابة رجل ستيني بنوبة قلبية أثناء مشاهدته فيلم "الشعوذة 2" عام 2016.

تحظى أفلام الرعب بإقبال كبير من قبل الكثير ممن يفضلون أجواء الرعب التي تخلقها هذه النوعية من الأفلام، إلا أن هذه المشاهد قد تكون سببًا للموت بالسكتة القلبية لمشاهديها في بعض الأحيان.
ينتظرها الملايين حول العالم.. أفضل الأفلام الأجنبية للعام 2019

أفلام الرعب تؤدي إلى الموت

وكشفت تقارير صحفية أجنبية، أن أفلام الرعب تسببت في إلحاق الضرر لكثير من مشاهديها؛ حيث إنها أدت إلى إصابتهم بالسكتة القلبية والصدمة والإجهاض والغثيان والإغماء وغيرها من الأعراض الطارئة التي يكون الرعب المبالغ فيه سبباً فيها.
 
وأثبتت التجارب العلمية أن هذه النوعية من الأفلام قد تتسبب في موت الكثير من المشاهدين؛ حيث إن حالة الخوف والرعب الشديدة التي يعيشونها تتسبب في ضخ نسبة كبيرة من الأدرينالين إلى القلب بشكل سريع، وهو ما يدفع الكالسيوم للدخول إلى الدماغ بما يتسبب في زيادة ضربات القلب بشكل غير منتظم، على الرغم من أنه عنصر مهم لتدفق الدم إلا أن زيادة نسبته يعد خطراً شديداً.
كواليس وفاة المغني الكندي جون جيمس ماكموري خلال تصويره فيديو كليب (فيديو)

أفلام الرعب القاتلة

كما أوضحت التجارب العلمية أن تدفق الدم بقوة إلى القلب يؤدي إلى توقفه عن العمل بسبب عدم استطاعته لمعالجة هذا التدفق الكبير والسريع بشكل مفاجئ، بما قد يؤدي إلى فقدان الوعي والموت في كثير من الأحيان.
 
ومن بين أبرز الأدلة التي تثبت صحة ذلك، هو وفاة رجل أربعيني خلال مشاهدته فيلم "الفك المفترس"، بالإضافة إلى إصابة رجل ستيني بنوبة قلبية أثناء مشاهدته فيلم "الشعوذة 2" عام 2016.
 
كما تسبب فيلم الرعب " طارد الأرواح الشريرة" في إصابة عدد كبير من المشاهدين في دور السينما حينها بالتقيؤ وفقدان الوعي، بالإضافة إلى تعرض إحدى السيدات إلى الإجهاض.
 

انتبه.. التهاب اللثة قد يتسبب في الإصابة بمرض خطير!

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من علوم وتكنولوجيا