مؤسس بايتدانس.. كيف حوّل "تشانغ يي مينغ" منصته الإخبارية المغمورة لعملاق تكنولوجي؟

main image
5 صور
في سوق فشلت فيه "جوجل" أو حتى التفوق على البوابات الإلكترونية الإخبارية  الكبيرة،
نجح مهندس البرمجيات الصيني تشانغ يي مينغ قبل 6 سنوات والذي كان يبلغ من العمر 29 عامًا في ذلك الوقت في إطلاق منصة بايتدانس"
التي باتت مع الوقت عملاقا تكنولوجيا جديدا فاق حجمه جميع اللاعبين الدوليين.
و "بايتدانس" هي منصة مدعومة بالذكاء الاصطناعي انطلقت في الأساس تطبيق إخباري يجمع بين مميزات الشبكات الاجتماعية ومحركات البحث

في سوق فشلت فيه "جوجل"، أو حتى التفوق على البوابات الإلكترونية الإخبارية  الكبيرة، نجح مهندس البرمجيات الصيني تشانغ يي مينغ قبل 6 سنوات، والذي كان يبلغ من العمر 29 عامًا في ذلك الوقت، في إطلاق منصة "بايتدانس" التي باتت مع الوقت عملاقاً تكنولوجياً جديداً فاق حجمه جميع اللاعبين الدوليين.

كيف يمكنك اكتشاف خداع الأشخاص الكاذبين؟

و"بايتدانس" هي منصة مدعومة الذكاء الاصطناعي، انطلقت في الأساس كتطبيق إخباري يجمع بين مميزات الشبكات الاجتماعية ومحركات البحث، وينبع تميز هذه المنصة من خدمتها التي تتقاطع فيها مزايا شبكات التواصل الاجتماعي مثل "فيسبوك" مع خصائص محركات البحث مثل "جوجل".

وبفضل مثابرته وإيمانه بفكرته من بلورة فكرته وطرح خدمة فريدة قادته للريادة العالمية، باتت منصة مينغ تتجه اليوم نحو تسجيل قيمة تفوق 75 مليار دولار، متجاوزة "أوبر" التي اعتبرت طويلًا الشركة الناشئة الأكثر قيمة في العالم؛ لاسيما بعدما ارتبطت بسلسلة من عمليات الاستحواذ الذكية والتوسعات الإستراتيجية التي دفعت الشركة إلى أعمال خدمات الفيديو الجوال وإلى أسواق أبعد من الصين.

بهذه الطريقة تستطيع حل أكبر 3 مشاكل مع زملاء العمل

توسعت منصة "بايتدانس"، وطرحت مجموعة كبيرة من التطبيقات الناجحة، التي وصلت من خلالها إلى مئات الملايين من المستخدمين، وباتت تشكل الآن تهديدًا رئيسيًا لأكبر مشغلي الإنترنت في الصين، وتطورت بعد ذلك إلى إمبراطورية متعددة الخدمات وبناء قاعدة جماهيرية دولية، لاسيما في الولايات المتحدة واليابان وجنوب شرق آسيا عبر تطبيقات مثل "تيك توك".

ولأنه رأى معاناة مستخدمي الجوال في الصين في العثور على المعلومات التي يهتمون بها عبر العديد من التطبيقات بسبب الرقابة المشددة على المعلومات داخل البلاد في 2012، قرر "تشانغ" تقديم المحتوى الذي يهم المستخدمين عبر الذكاء الاصطناعي وبتمويل من مجموعة "سسكويهانا إنترناشونال"، أطلق تطبيقه الإخباري الذي عمل على فهم ما يقرؤه المستخدمون ويبحثون عنه، ونتيجة لذلك تزايد عدد مستخدميه، وبحلول عام 2014، ارتفع عددهم إلى أكثر من 13 مليون مستخدم يوميًا.

هل أنت شخص «عقلاني» أو «عاطفي».. اعرف ذلك الآن بسهولة؟ (اختبار)

عمل "تشانغ" على تطوير شركته وأصبح الفيديو هو المنتج الذي دفع بها إلى مصاف الشركات الكبرى، وفي سبتمبر 2016، أطلقت الشركة تطبيق "دويان" الذي يسمح للمستخدمين بالتقاط الصور وتعديلها ومشاركتها عبر منصات مثل "وايبو" و"ويشات"، وهو ما حاز اهتمام أبناء جيل الألفية، وحقق نجاحًا كبيرًا في وقت قصير.

وبعد عام واحد، استحوذت "بايتدانس" على "ميوزيكالي" مقابل 800 مليون دولار، وتخوض الشركة الآن تحدياً كبيراً، متمثلاً في ترجمة هذا الانتشار الواسع إلى أرباح لاسيما أنها تتجه اليوم نحو تسجيل قيمة تفوق 75 مليار دولار.

 

بهذه الطريقة تستطيع حل أكبر 3 مشاكل مع زملاء العمل

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات