منع الطلاق عقاب الأزواج الخونة

main image

الثقة مهمة، والحذر مطلوب، فالحياة الزوجية بقدر هدوئها ومتانتها بقدر ما تهب عليها رياح مفاجئة تقتلع الأخضر منها واليابس، ويكون للخيانة حينها أثر مدمر على الطرفين، وتتخذ بعض الدول قوانين قد تعد غريبة حول خيانة الأزواج، ومؤخراً تم منع زوج من تطليق زوجته كعقاب له من قبل المحكمة الكورية؛ نظراً لتركه زوجته لمدة 15 عاماً ليكون مع أخرى.

ووفقاً لما نشرته جريدة "الحياة"، فإن التشريعات الكورية تمنع الزوج الذي يعد مسؤولاً عن فشل زواجه بسبب الخيانة من أن يقوم بإجراءات الطلاق،  وجاء ذلك بعدما أعلنت محكمة كورية كانت قد استلمت شكوى من رجل طعن في قرار صادر بمقتضى هذا التشريع، وقد حظيت تلك القضية بتغطية إعلامية واسعة على مستوى البلاد، وأوقفت المحكمة الدستورية في شباط (فبراير) العمل بقانون مثير للجدل تعد بموجبه العلاقات خارج إطار الزواج جنحة تُوجِب السجن.

واعتبرت المحكمة العليا أنه ليس هناك داعٍ لتغيير التشريع المعمول به بعدما كانت نسبة الأصوات سبعة مؤيدين بجانب ستة من المعترضين، حيث يتعذر على الزوج المسؤول عن فشل الزواج طلب الطلاق، والمساواة بين الرجل والمرأة لم تتحقق كلياً في كوريا الجنوبية، وأن النساء سيجدن أنفسهن في أوضاع صعبة إذا سمح للأزواج الخونة بالطلاق من دون سبب وجيه.

ويبدو أن لهذا الرجل ابناً قد ولد عام 1998 عن طريق علاقة غير شرعية، ويعيش الرجل مع أم طفله منذ 15 عاماً دون أن يطلق زوجته الأولى، وأشار محاموه إلى أن فشل الزواج حتمي، وبالتالي يحق للرجل طلب الطلاق حتى من دون موافقة زوجته.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال