قصة حاكم أصيب بالهوس بعد وفاة أمه فأعدم جميع النساء الحوامل وأزواجهن

main image
5 صور
قصة حاكم أصيب بالهوس بعد وفاة أمه فأعدم جميع النساء الحوامل وأزواجهن

قصة حاكم أصيب بالهوس بعد وفاة أمه فأعدم جميع النساء الحوامل وأزواجهن

شاكا (Shaka) أحد الاسماء البارزة في عالم الحروب، حيث ينصف ضمن قائمة أهم القادة في تاريخ جنوب القارة الإفريقية، حيث نجح شاكا في  فترة وجيزة في تأسيس مملكة الزولو "Zulu" وحولها لقوة إقليمية هامة أرهبت جميع القبائل المحيطة بها.

شاكا (Shaka) أحد الاسماء البارزة في عالم الحروب، حيث ينصف ضمن قائمة أهم القادة في تاريخ جنوب القارة الإفريقية، حيث نجح شاكا في فترة وجيزة في تأسيس مملكة الزولو "Zulu" وحولها لقوة إقليمية هامة أرهبت جميع القبائل المحيطة بها.

بدأ شاكا يعاني من تدهور المدارك العقلية بعد وفاة والدته سنة 1827، واقبل على إصدار قرارات مرعبة تسببت في هلاك عدد كبير من سكان مملكة الزولو "Zulu"، هذه القرارات الغريبة دفعت أخواه غير الشقيقين إلى اغتياله وإنهاء فترة حكمه.

بدأ شاكا يعاني من تدهور المدارك العقلية بعد وفاة والدته سنة 1827، واقبل على إصدار قرارات مرعبة تسببت في هلاك عدد كبير من سكان مملكة الزولو "Zulu"، هذه القرارات الغريبة دفعت أخواه غير الشقيقين إلى اغتياله وإنهاء فترة حكمه.

شاكا تولي منصب قائد الزولو عام 1816، ولم يتجاوز عدد أفراد القبيلة - آن ذاك - 1500 فرد، وكانت الزولو تمثل قبيلة صغيرة ضمن مئات من القبائل الأخرى التي كانت منتشرة في جنوب القارة الإفريقية.

شاكا تولي منصب قائد الزولو عام 1816، ولم يتجاوز عدد أفراد القبيلة - آن ذاك - 1500 فرد، وكانت الزولو تمثل قبيلة صغيرة ضمن مئات من القبائل الأخرى التي كانت منتشرة في جنوب القارة الإفريقية.

بفضل ذكاء وخبرة شاكا العسكرية، تمكن من إحداث ثورة في مجال التنظيم العسكري من خلال الاستعانة بقوات قبيلته وتطويره نوعا جديد من الرماح والدروع الثقيلة.

بفضل ذكاء وخبرة شاكا العسكرية، تمكن من إحداث ثورة في مجال التنظيم العسكري من خلال الاستعانة بقوات قبيلته وتطويره نوعا جديد من الرماح والدروع الثقيلة.

شاكا (Shaka) أحد الأسماء البارزة في عالم الحروب؛ حيث يصنف ضمن قائمة أهم القادة في تاريخ جنوب القارة الإفريقية؛ حيث نجح شاكا في  فترة وجيزة في تأسيس مملكة الزولو "Zulu" وحولها لقوة إقليمية هامة أرهبت جميع القبائل المحيطة بها.

هذا ما قاله حارس عمرو دياب على واقعة صفعه على المسرح (فيديو)

بدأ شاكا يعاني من تدهور المدارك العقلية بعد وفاة والدته سنة 1827، واقبل على إصدار قرارات مرعبة تسببت في هلاك عدد كبير من سكان مملكة الزولو "Zulu"، هذه القرارات الغريبة دفعت أخويه غير الشقيقين إلى اغتياله وإنهاء فترة حكمه.

قصة تأسيس شاكا لمملكة الزولو

شاكا تولى منصب قائد الزولو عام 1816، ولم يتجاوز عدد أفراد القبيلة - آن ذاك - 1500 فرد، وكانت الزولو تمثل قبيلة صغيرة ضمن مئات من القبائل الأخرى التي كانت منتشرة في جنوب القارة الإفريقية.

بفضل ذكاء وخبرة شاكا العسكرية، تمكن من إحداث ثورة في مجال التنظيم العسكري من خلال الاستعانة بقوات قبيلته وتطويره نوعًا جديدًا من الرماح والدروع الثقيلة.

سيدتي وتويتر يُطلقان FrontRow# أول برنامج بث حصري لأسابيع الموضة العالمية على تويتر

كما تمكن شاكا من إدخال تكتيكات عسكرية جديدة ساهمت في زيادة حركية وسرعة قواته خلال الحروب، وسهّلت نقل الإمدادات، ومن خلال امتلاكه تلك القوة العسكرية الضخمة، تمكّن شاكا من شنّ حملة عسكرية دموية على المناطق المجاورة، بغرض توسيع الرقعة الجغرافية لمملكته عن طريق إخضاع بقية القبائل وضم أفرادها الناجين إلى صفوفه.

وفي مطلع عام 1825، تمكن شاكا منذ توليه القيادة من غزو أراض جديدة وصلت مساحتها إلى 30 ألف كلم مربع، وقبعت أغلب مناطق ناتال (Natal) بجنوب إفريقيا تحت نفوذه، وحدثت هجرات جماعية بالمنطقة بسبب الحملات العسكرية لشاكا.

مميزات شاكا العسكرية 

تميز شاكا - مع طابعه الدموي وذكائه العسكري - بحبّه الشديد لوالدته ناندي (Nandi)؛ حيث كان شديد التعلق بها منذ طفولته، ومع وفاتها سنة 1827، أصيب شاكا بحالة هستيرية تدهورت على إثرها مداركه، وأقدم على إصدار قرارات مرعبة تسببت في قتل العديد من سكان مملكته.

قرارات شاكا المرعبة 

كانت أول قرارات شاكا المرعبة بعد وفاة والدته هي إعدام المئات من الذين حضروا جنازتها بعد اتهامهم بتقليل الاحترام، حيث أمر بقتل عدد هائل من الخدم والحرّاس ليدفنوا إلى جانب أمه؛ من أجل مرافقتها لخدمتها وتلبية حاجياتها في العالم الآخر.

إعدام الحوامل بمن فيهم البقر

شاكا لم تتوقف غرائبه عند هذا الحد، بل أمر الأخير بعدم زراعة القمح، ومنع إنتاج الحليب واستهلاكه لمدة عام كامل، واتجه شاكا إلى تطبيق قانون صارم؛ حيث منع الولادة داخل مملكته وأعدم على إثره جميع النساء الحوامل وأزواجهن، ولم يتوقف تنفيذ القرار عند البشر، بل توسع ليشمل البقر.

المقاصد السياحية الأكثر رعبًا في العالم لأولئك الذين لا يهابون شيئًا

هذه التصرفات الغريبة، جعلت مملكة الزولو تعيش على وقع نقص حاد في الغذاء، الأمر الذي تسبب في تفشي المجاعة وهلاك عشرات الآلاف من البشر، وفي يوم 22 من شهر سبتمبر عام 1828، استغل الأخوان غير الشقيقين لشاكا غياب قواته عن العاصمة، وقاما بقتله، وكتابة نهاية فترة حكمه التي استمرت ما يقرب من 12 سنة.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات