ما هي فوائد الزنجبيل المطحون وطريقة تحضيره؟

main image
4 صور
يعتبر الزنجبيل أحد النباتات التي لا يكاد يخلو منها بيت؛ حيث إنه يعد من أهمّ الأعشاب طبياً؛
لاحتوائه على العديد من المواد الغذائية كالكالسيوم والكربوهيدرات والحديد والمغنيسيوم والبوتاسيوم
والتي تسهم في علاج الكثير من الأمراض، كالتهابات الحلق، وعلاج البرد، وتخفيف آلام الدورة الشهرية،
كما يعمل على إذابة الدهون، هذا فضلا عن استخدامه في إعداد الكثير من الأكلات والمشروبات.

يعتبر الزنجبيل أحد النباتات التي لا يكاد يخلو منها بيت؛ حيث إنه يعد من أهمّ الأعشاب طبياً؛ لاحتوائه على العديد من المواد الغذائية كالكالسيوم والكربوهيدرات والحديد والمغنيسيوم والبوتاسيوم، والتي تسهم في علاج الكثير من الأمراض، كالتهابات الحلق، وعلاج البرد، وتخفيف آلام الدورة الشهرية، كما يعمل على إذابة الدهون، هذا فضلاً عن استخدامه في إعداد الكثير من الأكلات والمشروبات.

ما هو الريجيم الكيميائي؟ وما هي أضراره؟

خصائص الزنجبيل

ويتميز الزنجبيل برائحته النفّاثة وطعمه اللاذع والحار ولونه الأبيض المائل إلى الصفرة، ويزرع الزنجبيل في المناطق الحار، وغالباً لا يتم قطفه إلّا بعد أن تذبل أوراقه ولا يتم طحنه إلّا بعد أن يجفّ تماماً، وعادة ما يكثر ظهور الزنجبيل بالصين، والمكسيك، والباكستان، وجاميكا، ويعتبر أفضل أنواع الزنجبيل الموجود بمدينة جامايكا.

الفرق بين الزنجبيل الطازج والمطحون

ويختلف الزنجبيل الطازج الموجود في المتاجر عن الزنجبيل المجفف المعروف سلفاً، الذى يباع غالباً مطحوناً فى صورة مسحوق، لكن كلا النوعين على يحتوي على نسبة من الزيوت الطيارة، لكنها أقل في المجفف، نظراً لتعرضه لدرجات حرارة عالية أثناء التجفيف تجعل الزنجبيل المجفف يفقد جزءاً من زيته الطيار، كما يحتوى كلا النوعين على مركب جنجرول، وهو المركب الذى يعزى إليه الطعم الحار في الزنجبيل ويتحول جزء من هذا المركب إلى مركب شوجول عند تجفيفه والتعرض للحرارة، وهي أيضاً مادة أشد حرارة في الطعم من حرارة الجنجرول وهذا يجعل الزنجبيل المجفف أكثر كفاءة في علاج برودة الأطراف وحرق الدهون نظراً لاحتوائه على نسبة أعلى من المواد الحارة.

مفاجأة.. اكتشاف دواء جديد يطيل عمرك حتى 150 عاماً!

فوائد الزنجبيل

وللزنجبيل المطحون عدد من الفوائد منها أنه يعمل على طرد الغازات المعوية ومنع التقلّصات في البطن وتسكين المغص وتحسين عمليّة الهضم وعلاج الإمساك. كما يعمل على توسيع الأوعية الدموية والشرايين وتقوية عضلة القلب وتقوية ضربات القلب. كذلك يعمل الزنجبيل كمقوّ جنسي فعال لدى الجنسين؛ حيث يعمل على تنظيم الهرمونات الأنثوية والذكرية وزيادة مستواها في الدم.

 كما يساعد الزنجبيل على تنظيم الدورة الشهرية لدى الإناث. وهو مضاد حيوي طبيعي يفيد في علاج نزلات البرد والزكام والإنفلونزا خصوصاً إذا تم تناوله مع ملعقة من العسل. كذلك يعالج مختلف أنواع الصداع المزمن، ويعالج الدوخة كما يفيد في علاج جميع أنواع الالتهابات، وله فعالية قوية في علاج التهابات المفاصل الروماتيزمية. أيضاً يقلّل من حدّة الشعور بالغثيان الصباحي ويمنع حدوث القيء.

أسرار ونصائح للحصول على حياة جنسية رائعة بعد سن الـ40

طريقة تحضير الزنجبيل

ويحتاج الزنجبيل الطازج لإعداد أكثر قبل الاستخدام؛ لذا يجب غسله جيداً، وتقطيعه شرائح رقيقة قبل وضع الماء المغلي عليه أما الزنجبيل المجفف فهو مطحون وعلى صورة مسحوق يضاف مباشرة للماء المغلي دون أي إعداد مسبق؛ حيث يتم وضع الزنجبيل البودرة في قدر على النار مع كميّة الماء المطلوبة. ثم وضع كميّة السكر أو دون سكر وذلك حسب رغبة الشّخص نفسه. ويترك المزيج حتى يغلي مدّة سبع دقائق، ثمّ نصبّه في أكواب الشرب ونُقدّمه.

مفاجأة.. اكتشاف دواء جديد يطيل عمرك حتى 150 عاماً!

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل