تعرف على عوامل نجاح موسم الحج 2018

main image
5 صور
تعرف على عوامل نجاح موسم الحج 2018

تعرف على عوامل نجاح موسم الحج 2018

نجحت المملكة العربية السعودية فى توفير كل سبل الراحة لضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام، الأمر الذي أدى لنجاح موسم الحج لعام 2018.

نجحت المملكة العربية السعودية فى توفير كل سبل الراحة لضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام، الأمر الذي أدى لنجاح موسم الحج لعام 2018.

عدد من العوامل وفرتها المملكة لنجاح موسم الحج 2018، كانت على رأسها الاهتمام بصحة الحجاج، حيث وفرت ‏30 ألف طبيب وممرض، من أجل الوقوف على الحالة الصحية للحجاج، وتوفير العلاج اللازم لأي حالة حرجة من ضيوف بيت الله الحرام، بالإضافة إلى توفير 18 ألف عنصر دفاع مدنى، و13 ألف رجل أمن، و5 آلاف موظف جوازات، وأكثر من 4 آلاف مسعف.

عدد من العوامل وفرتها المملكة لنجاح موسم الحج 2018، كانت على رأسها الاهتمام بصحة الحجاج، حيث وفرت ‏30 ألف طبيب وممرض، من أجل الوقوف على الحالة الصحية للحجاج، وتوفير العلاج اللازم لأي حالة حرجة من ضيوف بيت الله الحرام، بالإضافة إلى توفير 18 ألف عنصر دفاع مدنى، و13 ألف رجل أمن، و5 آلاف موظف جوازات، وأكثر من 4 آلاف مسعف.

وحرصا على توفير كافة سبل الراحة لضيوف الرحمن، فقد عملت المملكة على تواجد ‏1355 فنيا لمركز المعلومات الوطنى، ‏2800 فنى شبكات مياه، ‏1000 موظف إذاعة وتليفزيون، ‏200 باحث معهد أبحاث الحج، ‏‏535 موظف بريد، ‏300 موظف نقل بحرى، 215 مراقب أغذية وأدوية، ‏48 مفتش بيئى، ‏150 مفتش تجارى، ‏20 قاضيا وكاتب عدل، و‏90 مفتش وزارة العمل.

وحرصا على توفير كافة سبل الراحة لضيوف الرحمن، فقد عملت المملكة على تواجد ‏1355 فنيا لمركز المعلومات الوطنى، ‏2800 فنى شبكات مياه، ‏1000 موظف إذاعة وتليفزيون، ‏200 باحث معهد أبحاث الحج، ‏‏535 موظف بريد، ‏300 موظف نقل بحرى، 215 مراقب أغذية وأدوية، ‏48 مفتش بيئى، ‏150 مفتش تجارى، ‏20 قاضيا وكاتب عدل، و‏90 مفتش وزارة العمل.

كما وفرت السلطات السعودية 13 ألف 650 عربة للحجاج ذوى الاحتياجات الخاصة، و‏25 مستشفى بسعة 5500 سرير، و‏100 غرفة عناية مركزة متنقلة، و‏980 سيارة إسعاف، و‏5 طائرات إسعاف، و‏7956 سيارة خدمات، و‏59.741 معدة وآلية، و‏280 مركز مرور، و‏96 مركز بريد، و‏52 مركز شرطة، و‏4 محاكم، و‏7 كتابة عدل متنقلة، و‏13 رادار أرصاد جوية، و780 مركزا ووحدة طوارئ دفاع مدنى، و‏21000 حافلة نقل، و‏17 قطارا تضم 200 عربة مكيفة، و‏7 منافذ برية، و‏5 منافذ جوية، و‏1700 برج إنارة، ومنفذين بحريين، و‏16000 برج اتصالات، و‏1200 صهريج نقل مياه، و‏30

كما وفرت السلطات السعودية 13 ألف 650 عربة للحجاج ذوى الاحتياجات الخاصة، و‏25 مستشفى بسعة 5500 سرير، و‏100 غرفة عناية مركزة متنقلة، و‏980 سيارة إسعاف، و‏5 طائرات إسعاف، و‏7956 سيارة خدمات، و‏59.741 معدة وآلية، و‏280 مركز مرور، و‏96 مركز بريد، و‏52 مركز شرطة، و‏4 محاكم، و‏7 كتابة عدل متنقلة، و‏13 رادار أرصاد جوية، و780 مركزا ووحدة طوارئ دفاع مدنى، و‏21000 حافلة نقل، و‏17 قطارا تضم 200 عربة مكيفة، و‏7 منافذ برية، و‏5 منافذ جوية، و‏1700 برج إنارة، ومنفذين بحريين، و‏16000 برج اتصالات، و‏1200 صهريج نقل مياه، و‏300 نقطة اتصال «WiFi»، ومليونى جيجا بايت مجانا، و43 مليون عبوة ماء مجانًا.

نجحت المملكة العربية السعودية فى توفير كل سبل الراحة لضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام، الأمر الذي أدى لنجاح موسم الحج لعام 2018.
 
عدد من العوامل وفرتها المملكة لنجاح موسم الحج 2018، كان على رأسها الاهتمام بصحة الحجاج؛ حيث وفرت ‏30 ألف طبيب وممرض، من أجل الوقوف على الحالة الصحية للحجاج، وتوفير العلاج اللازم لأي حالة حرجة من ضيوف بيت الله الحرام، بالإضافة إلى توفير 18 ألف عنصر دفاع مدنى، و13 ألف رجل أمن، و5 آلاف موظف جوازات، وأكثر من 4 آلاف مسعف.

عوامل نجاح موسم الحج 2018

واستكمالاً لتوفير أفضل الخدمات للحجاج وفرت المملكة ما يقرب من 3 آلاف داعية ومرشد دينى، ‏6 آلاف كشاف من جمعيات الكشافة المتطوعين، ألفي موظف جمارك، ‏2170 موظف طيران مدني،  ‏10 آلاف موظف لشؤون الحرمين، ‏1500 مهندس وفني كهرباء، و15 ألف عامل نظافة، ‏4000 عامل نقل مياه و11.777 فني صيانة وتشغيل.
وحرصاً على توفير كل سبل الراحة لضيوف الرحمن، فقد عملت المملكة على تواجد ‏1355 فنياً لمركز المعلومات الوطني، ‏2800 فني شبكات مياه، ‏1000 موظف إذاعة وتليفزيون، ‏200 باحث معهد أبحاث الحج، ‏‏535 موظف بريد، ‏300 موظف نقل بحري، 215 مراقب أغذية وأدوية، ‏48 مفتشاً بيئياً، ‏150 مفتشاً تجارياً، ‏20 قاضياً وكاتب عدل، و‏90 مفتشاً من وزارة العمل.

الخدمات التي قدمتها السعودية للحجاج

كما وفرت السلطات السعودية 13 ألفاً 650 عربة للحجاج ذوي الاحتياجات الخاصة، و‏25 مستشفى بسعة 5500 سرير، و‏100 غرفة عناية مركزة متنقلة، و‏980 سيارة إسعاف، و‏5 طائرات إسعاف، و‏7956 سيارة خدمات، و‏59.741 معدة وآلية، و‏280 مركز مرور، و‏96 مركز بريد، و‏52 مركز شرطة، و‏4 محاكم، و‏7 كتابة عدل متنقلة، و‏13 رادار أرصاد جوية، و780 مركزا ووحدة طوارئ دفاع مدنى، و‏21000 حافلة نقل، و‏17 قطاراً تضم 200 عربة مكيفة، و‏7 منافذ برية، و‏5 منافذ جوية، و‏1700 برج إنارة، ومنفذين بحريين، و‏16000 برج اتصالات، و‏1200 صهريج نقل مياه، و‏300 نقطة اتصال «WiFi»، ومليوني جيجا بايت مجاناً، و43 مليون عبوة ماء مجانًا.
 
وبسبب توفير كل هذه الخدمات للحجيج ، فقد حقق حج عام 1439 هـ نجاحًا باهرًا، وجاء ذلك كنتيجة طبيعية لما بذلته القيادة السعودية من مجهودات في سبيل راحة حجاج بيت الله. 

هل منعت المملكة حجاجاً من أداء فريضة الحج ؟

وفي السياق ذاته، قال خالد الفيصل، أمير مكة، إن المملكة العربية السعودية بذلت مجهودات كبيرة خلال موسم الحج للعام الجاري، لخدمة حجاج بيت الله الحرام، موضحاً أن تنسيق حج هذا العام وصل إلى حد التناغم الذي لم يسبق له مثيل بسبب آلية إدارة شؤون الحج.
وأضاف "الفيصل" أن أكثر من 41 جهة حكومية سعودية، بفضل توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، مؤكداً أن المملكة لم تمنع أي حاج من الوصول إلى المملكة وأداء الفريضة كما حاول البعض الترويج للأمر.
 
وأشار إلى أن السلطات السعودية تتطلع إلى أن يصل عدد الحجاج إلى 5 ملايين حاج خلال السنوات المقبلة، كاشفاً أن المملكة تسعى إلى تنفيذ مشروع في المشاعر المقدسة بأسرع وقت ممكن، تتيح زيادة أعداد المعتمرين والحجاج في المستقبل.

تعرف على الأوضاع داخل مكة المكرمة بعد العاصفة الجوية (فيديو وصور)

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال