عالم أمريكي لم يغتسل منذ 12 عاماً.. الاستحمام يضعف المناعة

عالم أمريكي لم يغتسل منذ 12 عاما.. الاستحمام يضعف المناعة

عالم الكيمياء ديفيد أويتلوك من معهد ماساتشوستس للتقنية بالولايات المتحدة، الذي لم يغتسل منذ ما يقرب من 12 عاما

عندما يغتسل الإنسان فإنه يزيل مع الأوساخ البكتريا المفيده لجسمه، هذا هو ملخص فلسفة عالم الكيمياء ديفيد أويتلوك من معهد ماساتشوستس للتقنية بالولايات المتحدة، الذي لم يغتسل منذ ما يقرب من 12 عاما.

ويقول أويتلوك إن الاستحمام يفقد الجسم الحماية الطبيعية ويؤدي إلى شعف جهاز المناعة لدى الإنسان، كما إن أوكسيد النيتروجين الذي تنتجه هذه البكتريا المفيدة هو مادة مضادة للأكسدة، ويساعد في المحافظة على نضارة الجلد وجماله، إضافة لهذا تقوم هذه البكتيريا بامتصاص الأمونيا واليوريا وغيرها من إفرازات الجلد.

ويضيف عالك الكيمياء أن أخذ حمام يومي، وخاصة باستخدام مواد تنظيف غير طبيعية، يؤثر سلبيا في صحة الإنسان، حيث يسبب ضعف جهاز المناعة، موضحا أن "أجدادنا كانوا يملكون صحة جيدة لأنهم كانوا نادرا ما يغتسلون".

العالم ديفيد اويتلوك لم يغسل جسمه منذ 12 سنة، وللتخلص من الرائحة الكريهة الناتجة عن ذلك يغطي جسمه بالبكتيريا، واستنادا الى النتائج التي حصل عليها ابتكر مستحضر "Mother Dirt" الذي يتكون من بكتيريا (Ammonia Oxidizing Dacterias)، هذه البكتيريا عند وضعها على الجلد تبدأ بالتهام الأوساخ دون المساس بالبكتيريا المفيدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

أيهما أفضل لمحاربة كورونا غسل اليدين أم ارتداء القفازات الطبية؟

أبرزت دراسة طبية حديثة أهمية الغسيل الدوري لليدين بالماء والصابون مقارنة بارتداء القفازات الطبية في دراسة حطمت كل الأفكار الشائعة والمغلوطة لدى الملايين.هل يمكن التقاط عدوى كورونا من الطعام؟.....