ماذا تكتب في السيرة الذاتية إذا قررت تغيير مجال عملك؟

ماذا تكتب في السيرة الذاتية إذا قررت تغيير مجال عملك؟

هل تريد تغيير مسيرتك المهنية؟ .. هذه هي الطريقة المثالية لكتابة سيرة ذاتية عظيمة

اعرض ولا تُخبر

استخدم مهاراتك القديمة

استغل مساحتك جيدًا

أجرى بحثًا جيدًا

اتخاذك قراراً بتغيير مسيرتك المهنية والانتقال إلى وظيفة جديدة تختلف تمامًا عما تقوم به حاليًا ليس أمرًا سهلاً أو بسيطًا؛ لأنك لن يكون عليك فقط أن تتعلم مهارات جديدة، ولكن عليك أيضًا أن تكون قادرًا على استغلال تجاربك السابقة لإقناع صاحب الشركة الجديد بتوظيفك.
 
ورغم أن قرار مديرك المستقبلي يتوقف بنسبة كبيرة على ماذا سيحدث بينكما في مقابلة العمل؛ إلا أن السيرة الذاتية المكتوبة بعناية هي مفتاح الوصول إلى باب الشركة، لهذا السبب نقدم لك مجموعة من الخطوات التي تساعدك على كتابة سيرة ذاتية جذابة تلفت إليك الأنظار وتساعدك على بدء مرحلة جديدة من حياتك المهنية.

أجرِ بحثًا جيدًا

قبل أن تكتب سيرتك الذاتية حاول أن تتحدث مع الأشخاص الذين يعملون في المجال الذي تسعى إلى الانضمام إليه، واعلم أن هذا الأمر لن يكون سهلاً، وعليك أن تعرف ما هي الشروط التي يجب أن تتوفر فيك؛ حتى يتم قبولك في الوظيفة الجديدة، وما هي المهارات المطلوبة، وكيف تستطيع اكتسابها، وما هي الأمور التي تحتاج إلى اكتشافها، وبعد الانتهاء من البحث الجيد اكتب كل ذلك في سيرتك الذاتية.

استخدم مهاراتك القديمة

تغييرك لمسيرتك المهنية لا يعني أنه عليك أن تتخلى عن مهاراتك القديمة، وتتخلص منها وكأنها شيء لم يكن، فأحياناً قد تحتاج إليها لإصقال سيرتك الذاتية. وهناك بعض المهارات التي لا يمكن الاستغناء عنها بغض النظر عن المجال الذي تعمل فيه مثل القيادة، والتواصل مع الآخرين، والقدرات التحليلية وغيرها. ولكن لتحديد ما هي المهارات التي تحتاج إليها في وظيفتك الجديدة فبإمكانك التدقيق في التوصيف الوظيفي في عروض الوظائف الموجودة على بعض المواقع مثل "لينكد إن"، أو غيره من مواقع التوظيف.
 
وبإمكانك استخدام بعض المواقع مثل "Wordle"، لمساعدتك على معرفة ما هي المهارات التي يمكن الاعتماد عليها في الكثير من الوظائف.

أعرض ولا تُخبر

وهذه نصيحة جيدة لكتابة أي سيرة ذاتية، ولكنها مُهمة جدًا إذا كنت تسعى إلى تغيير مسيرتك المهنية والبدء من جديد. وهنا عليك استخدام الأرقام والإحصائيات لعرض معلومات خاصة بك، فمثلاً بدلاً من أن تؤكد أنك تمكنت من تحسين وتطوير نفسك في فترة ما، تستطيع أن تقول إن إنتاجيتك تضاعفت؛ ما ساعدك على زيادة عائداتك السنوية بنسبة تصل إلى 13 بالمئة. 

تحدث بلغة من تخاطبهم

لدى كل مجال لغته الخاصة به، لذلك عليك كتابة سيرتك الذاتية باللغة التي يستخدمها هؤلاء الذين تسعى إلى الانضمام إليهم، ويمكنك تعلم ذلك من خلال قراءة بعض النصائح على المواقع الإلكترونية، أو تلك الموجودة على صفحات وحسابات مواقع التواصل الاجتماعي.

استغل مساحتك جيدًا

لا يجب أن تزيد سيرتك الذاتية على صفحتين فقط، لذلك عليك استغلال هذه المساحة جيدًا، ابدأ دائمًا بعرض بأكبر إنجازتك وأكثر الأشياء التي تفخر بقيامك بها، والتي تشعر بأنها ستدهش كل من يقرأ سيرتك الذاتية، خاصة إذا كان لديك تاريخ طويل وخبرات واسعة في وظيفتك السابقة. 

اكتب المعلومات المتعلقة بمؤهلك الدراسي في المكان الصحيح

هناك الكثير من النصائح المتعلقة بطريقة كتابة السيرة الذاتية منهم تلك التي تقول إنه إذا كنت انتهيت من دراستك منذ عدة سنوات، فاكتب المعلومات المتعلقة بتعليمك ومؤهلك الدراسي في الأسفل، وهذا خطأ شائع يقع فيه كثيرون.
 
وفي حقيقة الأمر فإن المعلومات المتعلقة بمؤهلك الدراسي هامة جدًا، خاصة إذا كنت قد حصلت على شهادة أو تدريب لهم علاقة بالمجال الجديد الذي تود الانتقال إليه، وهنا عليك كتابة هذه التعليمات قبل تدوين خبراتك ومهاراتك.

يوجد أشياء أهم من سيرتك الذاتية

امتلاك سيرة ذاتية عظيمة أمر مُهم بلا شك، ولكن إذا كنت تسعى لإحداث تغيير في حياتك المهنية فهناك أشياء أكثر أهمية، من بينها مثلاً التواصل مع أشخاص في مجالك الجديد وتكوين علاقات قوية معهم؛ لأن هذا سيساعدك على الاندماج وسرعة التعلم واكتساب الخبرات التي تحتاج إليها لتعزيز مكانتك.
 
استخدم الصيغة المناسبة
 
ينصح خبراء التطوير الوظيفي باستخدام الصيغة المناسبة لكتابة السيرة الذاتية، ويقولون إن هناك العديد من السير الذاتية التي لا يُنظر إليها، ويُرفض أصحابها بشكل تلقائي؛ لأنهم لا يكتبون سيرتهم الذاتية بطريقة مُنمقة وبسيطة وسهلة.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع تطوير الذات