أغرب ديانات الشرق الأوسط.. تسمع عنها للمرة الأولى

أغرب الديانات في الشرق الأوسط ..تسمع عنها للمرة الأولى !

الديانة الدرزية : أحد أغرب الديانات في الشرق الأوسط وأقدمها والتي تتواجد في سوريا والأردن وفلسطين ولبنان ويعتقد بأن الديانة الدرزية منشقة من المذهب الشيعي ومن الطائفة الإسماعيلية على وجه الخصوص . وللديانة الدرزية تعاليم مستمدة من أفلاطون وأرستو وسقراط بجانب الحاكم بأمر الله وأخناتون وحمزو بن علي بن أحمد فهي جامعة من ديانات عديدة مثل المسيحية واليهودية والهندوسية على الرغم من اللغط الكبير إلا أن أتباع الديانة الدرزية يشهدون بأن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله كما يؤمنون باليوم الآخر والقضاء والقدر والقرآن الكريم وهو ما جعل عدد من العلماء المسلمين يعتبرون أتباع الديانة الدرزية من المسلمين .

الديانة الزرادشتية : تعرف الديانة الزرادشتية أيضاً بالمجوسية وتعد من أقدم الديانات الغير سماوية وأغربها في الشرق الأوسط وبالتحديد في إيران التي تدعو إلى توحيد الله من منطلق وجود إله للخير وهو أهورامازدا وله 6 مساعدين ويطلق عليهم اسم الخالدين المقدسين وإله للشر وهو أهرامان . ويعتقد أتباع الديانة الزرادشتية أن هناك رسول واحد فقط وهو زاردشت الذي اعتبر النار والشمس من مقدسات الديانة الزرادشتية أو المجوسية ولا يجب أن تنطفئ داخل المعابد أبداً بحسب كتابهم المقدس الأبستاق الذي يمنعهم من دفن موتاهم بل يجب تركها في أبراج عالية كوجبة للطيور الجارحة .

الديانة اليزيدية: يتواجد أتباع الديانة اليزيدية التي تعتبر من ضمن أغرب الديانات في الشرق الأوسط في كل من العراق وسوريا وتركيا ويعتقدون بأن الديانية اليزدية متواجدة منذ نزول النبي آدم وحواء إلى الأرض ويقيم أتباع تلك الديانة جميع الطقوس الدينية باللغة الكرمانجية ويعتبرون قبلتهم هي ضريح الشيخ عدي بن مسافر . والجدير بالذكر أن أتباع الديانة اليزيدية ينقسمون إلى 3 أقسام وهم الشيخ والبير والمريد وتنص طقوسهم على حرمانية زواج الطبقات الثلاثة كما يتوجهون بصلاتهم إلى الشمس وعلى الرغم من أنهم ديانة توحيدية إلى أنهم يؤمنون بتناسخ الأرواح ويعتبرون بئر زمزم من أماكنهم المقدسة .

الديانة الشبكية : تتواجد الديانة الشبكية في العراق حيث ينتشر أتباعها في شمال العراق وبالتحديد في محافظة نينوى حيث يتحدثون لغة تسمى الباجلانية وغالباً ما ينظر لأتباع الديانة الشبكية على أنها أحد الطوائف الشيعية إلا أنهم يمارسون بعض الطقوس الغير إسلامية مثل طقس الاعتراف المسيحي وتعتمد صلاتهم على التأمل .

الديانة العلوية : ويطلق على اتباع تلك الديانة التي تعد من أغرب الديانات في الشرق الأوسط المنبثقة من المذهب الشيعي اسم العلويون الذين ينتشرون في سوريا وتركيا ويؤمنون بأن للإمام المهدي المنتظر مساعداً وهو محمد بن نصير النميري . وتعتبر المراجع الشيعية مثل الكتب الأربعة على الرغم من تنصل الكثير من الطوائف الشيعية من الديانة العلوية التي تعتبر أحد طوائف الشيعة الإثني عشرية .

الديانة الغنوصية : ربما هي الأكثر غرابة في قائمة أغرب الديانات في الشرق الأوسط فهي عبارة عن مجموعة من الأفكار يعتقد بأن مبتكرها هو الاسكندر الأكبر وتواجدت الديانة الغنوصية قبل المسيحية مستمدة بعض التعاليم من اليهودية إلا أن أتباعها لا يعتبرون أنفسهم مسيحيون أو يهود وبحسب معتقداهم فإنهم يؤمنون بأن الكون هو عبارة عن انبثاق الشعلة الإلهية ويعتقد البعد بأن هذا المعتقد الفكري انتشر بشكل كبير في زمن الامبراطورية الفارسية كما تواجد في العراق .

الديانة المندائية : تعتبر أغرب ديانات الشرق الأوسط التي تتشابه بالإسلام ونشأت في القرن الـ 3 في العراق وبالتحديد في المناطق الجنوبية ويتحدث متبعيها العربية والفارسية بطلاقة ويتبعون مؤسس الطائقة يوحنا المعمدان وشخصيات أخرى مثل هابيل ونوح عليه السلام وسيدنا آدم ويؤمن أتباع الديانة المندائية بوحدانية الله تعالى وبأنه الخالق المتحكم في كل شيء.

ديانة البهائية : يؤمن أتباع الديانة البهائية المتواجدين في عدة دول عربية من بينها مصر بثلاث معتقدات روحية رئيسية وهي وحدانية الله وهو مصدر الكون والخلق بجانب وحدة الدين وهو أن كل الديانات من مصدر روحي واحد وهو الله وتساوي البشر . ولقد ظهرت الديانة البهائية للمرة الأولى في القرن الـ 19 بواسطة بهاء الله في إيران بعد أن نفته الإمبراطورية العثمانية حيث توفي داخل مسجنه وتولى نجله عبد البهاء عباس نشر الديانة البهائية التي تؤمن برسل الأديان السماوية الثلاثة محمد صلى الله عليه وسلم وعيسى وموسى عليهما السلام بجانب بوذا وكريشنا .

الديانة اليارسانية: يمكن تسمية الديانة اليارسانية أيضاً بالديانة الكاكائية والتي تعني أهل الحق وهي بالأساس كانت الديانة الأساسية للأكراد المتواجدين بين سوريا وتركيا والعراق قبل الفتوحات الإسلامية التي أدخلت معظم إقليم كوردستان إلى الإسلام . ولا يزال أتباع الديانة اليارسانية التي تعد من أغرب الديانات في الشرق الأوسط يتواجدون في إيران ومناطق العراق الشمالية ويعتقدون بأن الله تعالى تجلى في 7 صور تجلى منها 6 ومنهم السلطان إسحق البرزنجي الذي أسس ديانة اليارسانية في القرن الـ 14 بالإضافة إلى المسيح عليه السلام والإمام علي على أن يأتي المهدي المنتظر ليكون خاتم الصور الـ 7 . وبحسب المعتقدات الروحية لأتباع الديانة اليارسانية المتواجدة في كتابهم المقدس "النتيجة العظمى" فإنهم لا يؤمنون بعذاب القبر ويحرمون حلاقة الشوارب أو تشذيبها كما يؤمنون بتناسق الأرواح ولا يعلنون الشيطان الرجيم .

ديانة السامريون : من أقدم الشعوب والأقليات العرقية المتواجدة في فلسطين المحتلة وبالتحديد داخل الضفة الغربية فوق جبال جرزيم المقدس بالنسبة لأتباع ديانة السامريون التي تعد من أقدم وأغرب الديانات في الشرق الأوسط والشبيهة باليهودية ولكن مع وجود الكثير من التناقض بينهما فأتباع الديانة السامرية يعتقدون بأن التوراة التي تعد كتابهم المقدس هي الصحيحة والغير محرفة مثل نظيرتها في الديانة اليهودية . وترجع أصول السامريون الذين لا يحق لهم الزواج مع خارج طائفتهم ويبلغ عددهم حسب إحصائيات غير رسمية 783 فرداً إلى أسباط بني إسرائيل ولكن أبناء ديانة السامريون يعتبرون أنفسهم من أبناء فلسطين في المقام الأول .

لا شك أن الشرق الأوسط هو مسقط الديانات السماوية الثلاثة وهي الإسلام والمسيحية واليهودية، وهي الديانات الأكثر انتشاراً واعتناقاً على مستوى العالم، ولكن ومثلما كان الشرق الأوسط مهبط الديانات السماوية الثلاثة، فهو أيضاً مهد للعديد من الديانات التي تعد من أغرب الديانات ليس في الشرق الأوسط  فحسب، بل وعلى مستوى العالم. وتتميز تلك الديانات بأنها من ابتكار واختراع البشر ولديها آلاف الأتباع المنتشرين حول جميع دول الشرق الأوسط، بما في ذلك الدول العربية بكل تأكيد، وخاصة في العراق والشام ومصر.

تكبيرات عيد الأضحى كاملة مكتوبة باللغة العربية وفضل التكبيرات في العيد

ولقد نجح أتباع أغرب الديانات في الشرق الأوسط والتي سوف تتعرف عليها من خلال التقرير التالي في بقاء تعاليم دياناتهم المختلفة وتناقلها من جيل إلى آخر، على الرغم من الإبادات التي تعرضوا لها بسبب الحروب الصليبية في المنقطة والعديد من المشاكل الأخرى.

1- ديانة السامريون

ديانة السامريون

من أقدم الشعوب والأقليات العرقية المتواجدة في فلسطين المحتلة وبالتحديد داخل الضفة الغربية فوق جبال جرزيم المقدس بالنسبة لأتباع ديانة السامريون، التي تعد من أقدم وأغرب الديانات في الشرق الأوسط والشبيهة باليهودية، ولكن مع وجود الكثير من التناقض بينهما، فأتباع الديانة السامرية يعتقدون أن التوراة التي تعد كتابهم المقدس هي الصحيحة وغير محرفة مثل نظيرتها في الديانة اليهودية.

وترجع أصول السامريون الذين لا يحق لهم الزواج من خارج طائفتهم ويبلغ عددهم حسب إحصائيات غير رسمية 783 فرداً إلى أسباط بني إسرائيل، ولكن أبناء ديانة السامريون يعتبرون أنفسهم من أبناء فلسطين في المقام الأول.

2- الديانة اليارسانية

الديانة اليارسانية

يمكن تسمية الديانة اليارسانية أيضاً بالديانة الكاكائية، والتي تعني أهل الحق وهي بالأساس كانت الديانة الأساسية للأكراد المتواجدين بين سوريا وتركيا والعراق قبل الفتوحات الإسلامية التي أدخلت معظم إقليم كردستان إلى الإسلام.

ولا يزال أتباع الديانة اليارسانية التي تعد من أغرب الديانات في الشرق الأوسط يتواجدون في إيران ومناطق العراق الشمالية ويعتقدون أن الله تعالى تجلى في 7 صور تجلى منها 6 ومنهم السلطان إسحق البرزنجي الذي أسس ديانة اليارسانية في القرن الـ14، بالإضافة إلى المسيح عليه السلام والإمام علي، على أن يأتي المهدي المنتظر ليكون خاتم الصور الـ7.

وبحسب المعتقدات الروحية لأتباع الديانة اليارسانية المتواجدة في كتابهم المقدس "النتيجة العظمى" فإنهم لا يؤمنون بعذاب القبر ويحرمون حلاقة الشوارب أو تشذيبها كما يؤمنون بتناسخ الأرواح ولا يلعنون الشيطان الرجيم.

حاج يحاول اقتحام باب الكعبة وتصرف حازم من أمن الحرم (فيديو)

3- ديانة البهائية 

ديانة البهائية

يؤمن أتباع الديانة البهائية المتواجدون في عدة دول عربية من بينها مصر بثلاثة معتقدات روحية رئيسية وهي وحدانية الله، وهو مصدر الكون والخلق، بجانب وحدة الدين وهو أن كل الديانات من مصدر روحي واحد وهو الله وتساوي البشر.

ولقد ظهرت الديانة البهائية للمرة الأولى في القرن الـ19 بواسطة بهاء الله في إيران بعد أن نفته الإمبراطورية العثمانية، حيث توفي داخل مسجنه وتولى نجله عبد البهاء عباس نشر الديانة البهائية التي تؤمن برسل الأديان السماوية الثلاثة محمد صلى الله عليه وسلم وعيسى وموسى عليهما السلام بجانب بوذا وكريشنا.

4- الديانة الزرادشتية

الديانة الدرادتشية

تعرف الديانة الزرادشتية أيضاً بالمجوسية، وتعد من أقدم الديانات غير السماوية وأغربها في الشرق الأوسط وبالتحديد في إيران التي تدعو إلى توحيد الله من منطلق وجود إله للخير وهو أهورامازدا وله 6 مساعدين ويطلق عليهم اسم الخالدين المقدسين وإله للشر وهو أهرامان.

ويعتقد أتباع الديانة الزرادشتية أن هناك رسولاً واحدًا فقط وهو زاردشت الذي اعتبر النار والشمس من مقدسات الديانة الزرادشتية أو المجوسية ولا يجب أن تنطفئ داخل المعابد أبداً، بحسب كتابهم المقدس الأبستاق الذي يمنعهم من دفن موتاهم، بل يجب تركها في أبراج عالية كوجبة للطيور الجارحة.

5- الديانة العلوية 

الديانة العلوية

ويطلق على اتباع تلك الديانة التي تعد من أغرب الديانات في الشرق الأوسط المنبثقة من المذهب الشيعي اسم العلويين الذين ينتشرون في سوريا وتركيا ويؤمنون بأن للإمام المهدي المنتظر مساعداً وهو محمد بن نصير النميري.

وتعتبر المراجع الشيعية مثل الكتب الأربعة، على الرغم من تنصل الكثير من الطوائف الشيعية من الديانة العلوية التي تعتبر إحدى طوائف الشيعة الإثني عشرية.

6- الديانة الدرزية 

الديانة الدرزية

أحد أغرب الديانات في الشرق الأوسط  وأقدمها والتي تتواجد في سوريا والأردن وفلسطين ولبنان ويعتقد بأن الديانة الدرزية منشقة من المذهب الشيعي ومن الطائفة الإسماعيلية على وجه الخصوص.

وللديانة الدرزية تعاليم مستمدة من أفلاطون وأرسطو وسقراط، بجانب الحاكم بأمر الله وأخناتون وحمزو بن علي بن أحمد، فهي جامعة من ديانات عديدة مثل المسيحية واليهودية والهندوسية، على الرغم من اللغط الكبير إلا أن أتباع الديانة الدرزية يشهدون بأن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله كما يؤمنون باليوم الآخر والقضاء والقدر والقرآن الكريم، وهو ما جعل عدد من العلماء المسلمين يعتبرون أتباع الديانة الدرزية من المسلمين.

7- الديانة اليزيدية

الديانة اليزيدية

يتواجد أتباع الديانة اليزيدية التي تعتبر من ضمن أغرب الديانات في الشرق الأوسط في كل من العراق وسوريا وتركيا ويعتقدون بأن الديانية اليزدية متواجدة منذ نزول  النبي آدم وحواء إلى الأرض ويقيم أتباع تلك الديانة جميع الطقوس الدينية باللغة الكرمانجية ويعتبرون قبلتهم هي ضريح الشيخ عدي بن مسافر.

والجدير بالذكر أن أتباع الديانة اليزيدية ينقسمون إلى 3 أقسام وهم الشيخ والبير والمريد وتنص طقوسهم على حرمانية زواج الطبقات الثلاثة كما يتوجهون بصلاتهم إلى الشمس، وعلى الرغم من أنهم ديانة توحيدية إلا أنهم يؤمنون بتناسخ الأرواح ويعتبرون بئر زمزم من أماكنهم المقدسة.

10 خطوات بسيطة للتغلب على حرارة الجو خلال مناسك الحج

8- الديانة المندائية 

 الديانة المندائية

تعتبر أغرب ديانات الشرق الأوسط التي تتشابه بالإسلام ونشأت في القرن الـ3 في العراق وبالتحديد في المناطق الجنوبية ويتحدث متبعوها العربية والفارسية بطلاقة ويتبعون مؤسس الطائقة يوحنا المعمدان وشخصيات أخرى مثل هابيل ونوح عليه السلام وسيدنا آدم ويؤمن أتباع الديانة المندائية بوحدانية الله تعالى  وبأنه الخالق المتحكم في كل شيء.

9- الديانة الغنوصية 

الديانة الغنوصية

ربما هي الأكثر غرابة في قائمة أغرب الديانات في الشرق الأوسط، فهي عبارة عن مجموعة من الأفكار يعتقد بأن مبتكرها هو الإسكندر الأكبر وتواجدت الديانة الغنوصية قبل المسيحية مستمدة بعض التعاليم من اليهودية، إلا أن أتباعها لا يعتبرون أنفسهم مسيحيين أو يهوداً وبحسب معتقداهم فإنهم يؤمنون بأن الكون هو عبارة عن انبثاق الشعلة الإلهية ويعتقد البعض بأن هذا المعتقد الفكري انتشر بشكل كبير في زمن الإمبراطورية الفارسية كما تواجد في العراق.

10- الديانة الشبكية 

الديانة الشبكية

تتواجد الديانة الشبكية في العراق، حيث ينتشر أتباعها في شمال العراق وبالتحديد في محافظة نينوى، حيث يتحدثون لغة تسمى الباجلانية وغالباً ما ينظر لأتباع الديانة الشبكية على أنهم أحد الطوائف الشيعية، إلا أنهم يمارسون بعض الطقوس غير الإسلامية مثل طقس الاعتراف المسيحي وتعتمد صلاتهم على التأمل.

- المصدر

 

 
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع غرائب ومنوعات

موقف محرج لعادل إمام في "الجونة السينمائي".. وماذا فعلت مايا دياب معه؟ (فيديو)

تعرض الفنان المصري، عادل إمام، إلى موقف محرج، عقب وصوله إلى حفل افتتاح الدورة الثانية لمهرجان الجونة السينمائي.منزل مصنوع من الشوكولاتة.. هل تستطيع مقاومة أكله؟ (صور)كانت البداية، عندما خرج عادل إمام...