كل ما تريد معرفته عن إفرازات المني والمذي عند الرجال

أنواع إفرازات الرجل المرضية

أنواع إفرازات الرجل

إفراز السائل المنوي بالتأكيد السائل المنوي أو المني هو أشهر أنواع إفرازات الرجل الطبيعية فهو وهو ذو قوام لزج ورائحة نفاذة يخرج عند الوصول إلى النشوة الجنسية خلال ممارسة العلاقة الجنسية . وبشكل أساسي يتكون السائل المنوي الذي تنتجه الخصيتان من الحيوانات المنوية التي تسبح في إفرازات من الإنزيمات والبروتينات بجانب الفركتوز الذي يؤمن لها النشاط والقوة حتى تصل إلى البويضة لتلقيحها وتختلف كميات السائل المنوي الذي يفرزه الجهاز التناسلي لكل رجل وفقاً للحالة الصحية الجنسية للرجل والعمر ومدة ممارسة العلاقة الجنسبة وغيرها من الأمور الأخرى .

إفراز سائل المذي يعد المذي من أنواع إفرازات الرجل الطبيعية ويمكن التعرف عليه من خلال خصائصه فهو سائل عديم الرائحة يمتاز بقوامه اللزج ولونه الشفاف يتم إفرازه من الجهاز التناسلي للرجل عند الشعور بالإثارة الجنسية وأثناء الانتصاب بشكل لا إرادي فهو يلعب دور هام ورئيسي في العلاقة الجنسية من حيث تسهيل عملية الإيلاج وقبل عملية القذف وذلك لأن المذي يعتبر مطهر طبيعي لمجرى البول حيث تعمل عملية إفراز المذي على تنظيف وتطهير مجرى البول من أي بقايا من أجل الحفاظ على نظافة ونقاء السائل المنوي أثناء عملية القذف كما يعادل درجة الحموضة التي تخلفها آثار البول المتواجدة داخل العضو الذكري ويمنع اختلاط السائل المنوي بأي بقايا أو فضلات أو أي أجسام غريبة داخل قناة مجري البول .

إفراز سائل الودي : وهو سائل أبيض كثيف قد يميل إلى الاصفرار ويتشابه في قوامه بالسائل المنوي ولكنه مختلف بشكل كلي عن السائل المنوي من حيث التركيب والخواص ويعد الودي من أنواع إفرازات الرجل الطبيعية التي يفرزها الرجال بمقدار نقطة أو نقطتين بشكل لا إرادي وخصوصاً قبل عملية التبول أو التبرز كما قد يكثر إفراز الجهاز التناسلي للرجل للودي إذا طالت فترة حبس البول لفترات زمنية طويلة وبشكل مستمر .

أنواع إفرازات الرجل الطبيعية

لا شك أن أنواع إفرازات الرجل المختلفة التي يتم إطلاقها عبر العضو الذكري أو القضيب تعد من أهم العلامات على الصحة الجنسية  للرجل، فأنواع إفرازات الرجل تنقسم بين إفرازات طبيعية وهي تلك الإفرازات الحامية لصحة الجهاز التناسلي للرجل، والتي تعمل على تطهير والتخلص من الميكروبات والجراثيم بداخله وتسهيل إتمام العلاقة الجنسية، فيما يخص عملية الاتصال الجنسي، أما القسم الآخر فهو أنواع إفرازات الرجال الضارة غير الطبيعية التي تعمل كإشارات تحذيرية ودلالات على الإصابة بأمراض الجهاز التناسلي للرجل .

مشاكل الأعضاء التناسلية عند الرجل.. تفحّص نفسك جيداً

وما بين النوعين سواء كانت أنواع إفرازات الرجل طبيعية أو ضارة فإن كمياتها تختلف من رجل إلى آخر وفقاً للعديد من العوامل الطبية المختلفة، ولأن معرفة أنواع إفرازات الرجل ليست عملية معقدة جداً كما هو الحال بالنسبة للإفرازات الأنثوية وذلك لوضوح الجهاز التناسلي عند الرجل فإن التقرير التالي سوف يسلط الضوء على أبرز أنواع إفرازات الرجل المفيدة والطبيعية، وأيضاً الأنواع الضارة والمعدية منها .

أنواع إفرازات الرجل الطبيعية

1- أنواع إفرازات الرجل الطبيعية

- إفراز سائل الودي

 إفراز سائل الودي

وهو سائل أبيض كثيف قد يميل إلى الاصفرار ويتشابه في قوامه بالسائل المنوي، ولكنه مختلف بشكل كلي عن السائل المنوي من حيث التركيب والخواص ويعد الودي من أنواع إفرازات الرجل الطبيعية التي يفرزها الرجال بمقدار نقطة أو نقطتين بشكل لا إرادي وخصوصاً قبل عملية التبول أو التبرز، كما قد يكثر إفراز الجهاز التناسلي للرجل للودي إذا طالت فترة حبس البول لفترات زمنية طويلة وبشكل مستمر .

كما قد يتم إخراج كميات من الودي عبر العضو الذكري كعلامة على معاناة البروستاتا من الالتهابات أو الاحتقان نتيجة الممارسة المفرطة للعادة السرية، أو الوقوع تحت التأثير الجنسي الدائم دون حدوث عملية قذف للسائل المنوي ولفترات طويلة بشكل مستمر .

ولعل المحافظة على عدم الجلوس في أماكن شديدة البرودة لفترات طويلة وتجنب تعريض منطقة الحوض للأجواء أو المياه الباردة أو المائلة للبرودة، بالإضافة إلى عدم الجلوس لفترات طويلة من أهم طرق العلاج البسيطة لظاهر إفراز الجهاز التناسلي للودي بشكل مكثف، وبالطبع تظل استشارة الطبيب هي أهم الحلول من أجل الوقوف على أهم الأسباب والحصول على العلاج الأفضل للحالة المرضية.

كل شيء سيتغير..هذا ما يحدث للأعضاء التناسلية عند التقدم في العمر

- إفراز سائل المذي

إفراز سائل المذي

يُعد المذي من أنواع إفرازات الرجل الطبيعية، ويمكن التعرف عليه من خلال خصائصه فهو سائل عديم الرائحة يمتاز بقوامه اللزج ولونه الشفاف يتم إفرازه من الجهاز التناسلي للرجل عند الشعور بالإثارة الجنسية، وأثناء الانتصاب بشكل لا إرادي فهو يلعب دوراً هاماً ورئيساً في العلاقة الجنسية من حيث تسهيل عملية الإيلاج، وقبل عملية القذف وذلك لأن المذي يعتبر مطهراً طبيعياً لمجرى البول حيث تعمل عملية إفراز المذي على تنظيف وتطهير مجرى البول من أي بقايا؛ من أجل الحفاظ على نظافة ونقاء السائل المنوي أثناء عملية القذف، كما يعادل درجة الحموضة التي تخلفها آثار البول المتواجدة داخل العضو الذكري ويمنع اختلاط السائل المنوي بأي بقايا أو فضلات أو أي أجسام غريبة داخل قناة مجري البول  .

- إفراز السائل المنوي 

إفراز السائل المنوي

بالتأكيد السائل المنوي أو المني هو أشهر أنواع إفرازات الرجل الطبيعية، فهو ذو قوام لزج ورائحة نفاذة يخرج عند الوصول إلى النشوة الجنسية خلال ممارسة العلاقة الجنسية.

وبشكل أساسي يتكون السائل المنوي الذي تنتجه الخصيتان من الحيوانات المنوية التي تسبح في إفرازات من الإنزيمات والبروتينات بجانب الفركتوز الذي يؤمن لها النشاط والقوة حتى تصل إلى البويضة لتلقيحها، وتختلف كميات السائل المنوي الذي يفرزه الجهاز التناسلي لكل رجل وفقاً للحالة الصحية الجنسية للرجل والعمر ومدة ممارسة العلاقة الجنسبة وغيرها من الأمور الأخرى .

دراسة تكشف خريطة الأعضاء التناسلية للرجال حول العالم

2- أنواع إفرازات الرجل المرضية 

أنواع إفرازات الرجل المرضية

مثلما توجد أنواع إفرازت الرجل الطبيعية هناك أيضاً إفرازات مرضية تكون كما ذكرنا من قبل دليلاً وعلامات تحذيرية على الإصابة بالأمراض الجنسية الخطرة، والتي يتم الإصابة بها بسبب مجموعة من الأسباب من بينها العدوى البكتيرية لنوعين خطيرين من أنواع البكتيريا والطفيليات الضارة هما اليوريبلازما والكلاميديا العاملان الرئيسان في الإصابة بمرض التهاب الإحليل أحد أمراض الجهاز البولي الذي من أهم علاماته المعاناة من إفرازات شفافة غزيرة خاصة خلال الفترة الصباحية، والشعور بألم وحرقة أثناء التبول ويمكن أن ينتقل إلى منطقة الشرج، ويتسبب بعدوى أخرى تعتبر من أخطر أمراض الجهاز البولي، وهي الإشريكية القولونية لتتسبب بحالات شرسة من الإسهال وتعرض الأمعاء إلى نزيف.

ولا تتوقف الأمور عند أمراض الجهاز البولي، فهناك العديد من الأمراض التناسلية الخطرة التي يؤدي إهمال علاجها إلى الشلل والعمى وربما إلى الوفاة وإنتاج إفرازات صفراء أو خضراء اللون أو مائلة إلى اللون الأبيض، أو حتى شفافة مائلة إلى الاصفرار تتميز بقوامها الثقيل اللزج ورائحتها الكريهة غير المستحبة والناتجة عن تواجد الفطريات والبكتيريا الضارة، وتكون علامات واضحة على الإصابة بأمراض تناسلية مثل السيلان أو مرض الزهري أو فيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع صحة الرجل

ما علاقة نظافة الأسنان بأمراض القلب؟

كشفت دراسة طبية حديثة عن وجود علاقة وثيقة بين غسل الأسنان بالفرشاة ومخاطر الإصابة بأمراض القلب.علاقة نظافة الأسنان وأمراض القلبوأشارت الدراسة التي نشرتها المجلة الأوروبية لأمراض القلب الوقائية، أن...