من البكاء إلى التهديد بالقتل.. الوجه القبيح لممثلي هوليوود مع معجبيهم

main image
7 صور
من البكاء إلى التهديد بالقتل.. الوجه القبيح لممثلي هوليوود مع معجبيهم

من البكاء إلى التهديد بالقتل.. الوجه القبيح لممثلي هوليوود مع معجبيهم

من البكاء إلى التهديد بالقتل.. الوجه القبيح لممثلي هوليوود مع معجبيهم

من البكاء إلى التهديد بالقتل.. الوجه القبيح لممثلي هوليوود مع معجبيهم

أريانا جراندي

أريانا جراندي

أريانا جراندي

أريانا جراندي

توبي ماجواير

توبي ماجواير

كريستيان بيل

كريستيان بيل

جاريد ليتو

جاريد ليتو

يعتبر الجمهور كنز الفنان الذي يعكس نجوميته، إلا أن بعض فناني هوليوود قرروا التعامل مع جمهورهم بشكل شديد الفظاظة والتعجرف، لمجرد قيام أحد الجماهير بالاقتراب للحصول على توقيع بسيط أو صورة تذكارية، مبررين ذلك بالحفاظ على مساحتهم الشخصية دون التردد في الإعلان عنها في وسائل الإعلام والمواقع الاجتماعية.

نجوم هوليوود الأفظاظ

وأكد العديد من مشاهير هوليوود الامتناع التام عن توقيع الصور التذكارية، خاصة في الأماكن العامة، مثل براين كرانستون.
إلا أن البعض الآخر فضّل الصمت وعدم الإعلان عن رفضه لتوقيع الصور التذكارية، ليفاجأ المعجبون بردود أفعال فنانيهم المفضلين، الذين قابلوا طلبات معجبيهم البسيطة بأساليب مُهينة وفظة، والتي وصلت في بعض الحالات لتهديد المعجبين بالقتل والبكاء الهستيري.

كاميرون دياز

النجمة الشقراء الرقيقة لم تكن كذلك على الإطلاق، عندما يتعلق الأمر بحدودها الشخصية، حيث صنفت دياز على أنها من أسوأ نجوم هوليوود، عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع الجمهور.
 
وعلى الرغم من تمتعها بقاعدة جماهيرية كبيرة، إلا أنه لا يستطيع أحد من المعجبين الاقتراب من نجمتهم المفضلة، والتقاط صورة معها، أو الحصول على توقيعها، بل وقد لجأت دياز في العديد من الحالات إلى التعامل بفظاظة عالية لدرجة الإهانة مع أحد معجبيها، لمجرد طلبه لصورة، واصفة طلبه بالجنون.

توبي ماجواير

يناقد النجم العالمي والمجسد لشخصية «سبايدر مان» الشهيرة نفسه بشكل كبير، فهو مختلف تماماً عما نراه من أخلاق عالية على شاشة السينما، فمجرد الحصول على صورة مع الفنان، قد تتسبب في خسارتك لهاتفك الجوال أو لكاميراتك.
ولجأ ماجواير لتحطيم العشرات من كاميرات التصوير والذهاب دون تقديم أي اعتذار ولو بسيط، مبرراً ذلك بدفاعه عن نفسه ومزاجه السيئ.

كريستيان بيل

هدد الممثل الأمريكي، صاحب الـ44 عاماً أحد معجبيه بالقتل، لمجرد قيام الأخير بمراسلته ببطاقة لطيفة على عنوان منزله، الأمر الذي يعكس الطابع الحاد وسوء التعامل الذي يشتهر به بيل، حتى في التعامل مع زملاء العمل والعائلة.
 
كما تسبب رفض بيل بطريقة مُهينة لطلب مجموعة من الفتيات لالتقاط صورة له، في دخولهم في حالة من البكاء الهيستيري، وإصابتهم بالخجل الشديد.

جاريد ليتو

لم يختلف الأمر كثيراً مع الممثل، صاحب الـ46 عاماً، حيث سجلت الكاميرات العديد من المواقف المهينة للفنان مع معجبيه، والتي من بينها ما حدث خلال حفلته الأخيرة مع فرقته 30 Seconds to Mars عندما قام بإلقاء الميكروفونات على الجمهور، كما أهان معجبة شابة خلال الحفل بشكل علني، لمجرد أنها نسيت كلمات الأغنية.

أريانا جراندي

تمنت جراندي لمجموعة من معجبيها بالموت سريعاً؛ لمجرد أنهم التقطوا صوراً تذكارية معها، وقامت بتوقيع بعض الصور.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير