الكعب العالي كان موضة الرجال قديمًا.. تعرف على التفاصيل

main image
5 صور
الكعب العالي كان موضة الرجال قديما .. تعرف على القصة الكاملة

الكعب العالي كان موضة الرجال قديما .. تعرف على القصة الكاملة

موضة الكعب العالي للرجال اقتبسها الأوروبيون من خلال مجموعة من الدبلوماسيين الفارسيين الذين كانوا يركبون الخيل، وذلك قبل أن تصبح أحذية الكعب العالي عنصرًا أساسيًا في عالم الموضة والأزياء للنساء.

موضة الكعب العالي للرجال اقتبسها الأوروبيون من خلال مجموعة من الدبلوماسيين الفارسيين الذين كانوا يركبون الخيل، وذلك قبل أن تصبح أحذية الكعب العالي عنصرًا أساسيًا في عالم الموضة والأزياء للنساء.

جاء مبعوثون فارسيون إلى فرنسا في عام 1599، وذلك من أجل البحث عن حلفاء في الحرب ضد الإمبراطورية العثمانية، وبدأت رحلتهم من روسيا إلى البرتغال، وكانوا حيث يذهبون، يلتفت الناس إلى الحذاء ذو الكعب العالي الذي يرتدونه.

جاء مبعوثون فارسيون إلى فرنسا في عام 1599، وذلك من أجل البحث عن حلفاء في الحرب ضد الإمبراطورية العثمانية، وبدأت رحلتهم من روسيا إلى البرتغال، وكانوا حيث يذهبون، يلتفت الناس إلى الحذاء ذو الكعب العالي الذي يرتدونه.

في الأصل كانت الكعوب العالية ابتكارًا تقنيًا لتثبيت ركاب المحاربون على الخيل، وذلك في زمن لويس الـ 14 في فرنسا، وكانت تلك الفترة بين عامي 1643 و1715، كان الناس مسحورن بكل الأشياء الفارسية.

في الأصل كانت الكعوب العالية ابتكارًا تقنيًا لتثبيت ركاب المحاربون على الخيل، وذلك في زمن لويس الـ 14 في فرنسا، وكانت تلك الفترة بين عامي 1643 و1715، كان الناس مسحورن بكل الأشياء الفارسية.

بعد فتنرة وجيزة من انتشار الأحذية في أوروبا، تغيرت الأمور، وصارت النساء تريد تأكيد مساواتهن مع الرجال من خلال تبني أنماط تقليدية للذكور، بما في ذلك ارتداء الكعب العالي.

بعد فتنرة وجيزة من انتشار الأحذية في أوروبا، تغيرت الأمور، وصارت النساء تريد تأكيد مساواتهن مع الرجال من خلال تبني أنماط تقليدية للذكور، بما في ذلك ارتداء الكعب العالي.

الكعب العالي عنصر رئيسي من عناصر الموضة والأزياء للنساء، وبدأت المرأة في استخدام الكعب العالي منذ بداية القرن الـ 17، ولكن المفاجأة في البحث حول أصل الكعب العالي، كانت ارتداء الرجال له على مدى سبعة القرون التي سبقت القرن الـ 17.

موضة الكعب العالي

موضة الكعب العالي للرجال اقتبسها الأوروبيون من خلال مجموعة من الدبلوماسيين الفارسيين الذين كانوا يركبون الخيل، وذلك قبل أن تصبح أحذية الكعب العالي عنصرًا أساسيًا في عالم الموضة والأزياء للنساء.

​أصل الكعب العالي

جاء مبعوثون فارسيون إلى فرنسا في عام 1599، وذلك من أجل البحث عن حلفاء في الحرب ضد الإمبراطورية العثمانية، وبدأت رحلتهم من روسيا إلى البرتغال، وكانوا حيث يذهبون، يلتفت الناس إلى الحذاء ذي الكعب العالي الذي يرتدونه.
 
في الأصل كانت الكعوب العالية ابتكارًا تقنيًا لتثبيت ركاب المحاربين على الخيل، وذلك في زمن لويس الـ 14 في فرنسا، وكانت تلك الفترة بين عامي 1643 و1715، كان الناس مسحورين بكل الأشياء الفارسية.

الكعب العالي ولويس الـ 14

لويس الـ 14 كان قصيراً، حيث بلغ طوله - آنذاك حوالي 163 سنتيمترًا، وكان يعتبر وقتها أقل من متوسط الطول، لذا قرر ارتداء أحذية ذات كعب عالٍ وصل ارتفاعها إلى 10 سنتيمترات.
 
بمرور الوقت، أراد لويس الـ 14 أن يجعل الأحذية أكثر تميزًا، فقرر أن يكون لونها أحمر، وكان يرتديها فقط حاشيته؛ حيث كان يمكن معرفة رجال الملك من خلال النظر إلى ألوان أحذيتهم.
 
بعد فترة وجيزة من انتشار الأحذية في أوروبا، تغيرت الأمور، وصارت النساء تريد تأكيد مساواتهن مع الرجال من خلال تبني أنماط تقليدية للذكور، بما في ذلك ارتداء الكعب العالي.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات