لماذا درجة حرارة جسم الإنسان 36.6 درجة بالتحديد؟

main image
4 صور
لماذا درجة حرارة جسم الإنسان 36.6 درجة بالتحديد؟

لماذا درجة حرارة جسم الإنسان 36.6 درجة بالتحديد؟

وأوضح علماء نظرية الماء أن درجة حرارة الماء ترتفع بسرعة أكبر بين درجتي 36-42 مئوية

وأوضح علماء نظرية الماء أن درجة حرارة الماء ترتفع بسرعة أكبر بين درجتي 36-42 مئوية

وأشارت العديد من التقارير الطبية العالمية إلى أن درجة الحرارة 36.6 هي السبب وراء بقاء الكائنات الحية من ذوات الدم الحار على قيد الحياة حتى هذه اللحظة.

وأشارت العديد من التقارير الطبية العالمية إلى أن درجة الحرارة 36.6 هي السبب وراء بقاء الكائنات الحية من ذوات الدم الحار على قيد الحياة حتى هذه اللحظة.

تتراوح درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعي بين 36.6-37 درجة مئوية، وحدوث أي تغير بالانخفاض أو الارتفاع لهذا المعدل يشير إلى إصابة الجسم بمرض ما، لكن لماذا هذه الدرجة بالتحديد؟
 
يفسر العديد من النظريات سر اختيار هذا الرقم بالتحديد ومنها النظرية المائية، التي تعتمد على أن جميع الكائنات الحية على كوكب الأرض تتكون من حوالي 80% من الماء بما فيها المحيطات كالمحيط الهادي الذي يعتبر أكبر مولد للحرارة على كوكب الأرض.
وأوضح علماء نظرية الماء أن درجة حرارة الماء ترتفع بسرعة أكبر بين درجتي 36-42 مئوية الأمر الذي يدفع الكائنات الحية إلى الحفاظ على درجة حرارة أجسادها بين تلك المعدلات.
 
وأشار العديد من التقارير الطبية العالمية إلى أن درجة الحرارة 36.6 هي السبب وراء بقاء الكائنات الحية من ذوات الدم الحار على قيد الحياة حتى هذه اللحظة.
ويرجع ذلك إلى وجود المليارات من مستعمرات الفطريات التي تعيش متطفلة على جسم الكائنات الحية بما فيها البشر وعند ارتفاع درجة الحرارة تفنى تلك المستعمرات.
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات