أسباب عزوف تجار المجوهرات في الإمارات عن الذهب عيار 22 !

main image
يسعى تجار التجزئة في مجال المجوهرات والحلي الذهبية في الإمارات، إلى خلق جيل جديد من المتسوقين الأصغر سناً، وذلك من خلال تشجيع انتشار عيار 18 من الذهب، حيث بدأوا التخلص من هوسهم بالذهب عيار 22.
 
وتسمح هذه الإستراتيجية لتجار ومصنعية المجوهرات بتجربة المزيد من التصاميم، والحصول على قطع من المجوهرات أقل سعراً، الأمر الذي لا يمكن فعله بسهولة مع الذهب عيار 22.
 
تركيز عنصر الذهب في عيار 18 يبلغ حوالي 70% مع خلائط السبائك الباقية، لذلك فهو  يميل إلى المرونة أكثر من عياري 22 و24 قيراطاً.
 
وافتتحت مجموعة Joyalukkas Group أول متجر مستقل يبيع الحلي الذهبية عيار 18 قيراطاً في دبي فستيفال سيتي، وفي العام الماضي، أنشأت مالابار للذهب والألماس متجرها الخاص لعيار 18 قيراطاً تحت شعار “MGD”.
 
وقال جون بول ألوكاس، المدير التنفيذي في Joyalukkas Group “التغيير قادم إلى قطاع المجوهرات في الإمارات من حيث أذواق المتسوقين، ويجب على تجار التجزئة أن يغيروا أسلوبهم وفقاً لذلك”.
 
وأضاف "لم يعد المتسوقون الشباب يفضلون الذهب عيار 22 كما كان آباؤهم، والأهم من ذلك، أن عيار 18 هو ما يفضله الجيل الحالي من المتسوقين العرب. ويجب أن يأتي النمو المستقبلي لقطاع المجوهرات من هؤلاء المتسوقين".

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات