العلماء يكشفون عن كارثة التدخين «من طرف ثالث»

main image
صورتان
 العلماء يكشفون كارثة التدخين «من طرف ثالث»

العلماء يكشفون كارثة التدخين «من طرف ثالث»

وأشار الباحثون أن بقايا المواد السامة للسجائر، تلتصق في ملابس المدخن و الأثاث الذي يجلس علية والأماكن العامة التي يتواجد فيها بشكل يومي .

وأشار الباحثون أن بقايا المواد السامة للسجائر، تلتصق في ملابس المدخن و الأثاث الذي يجلس علية والأماكن العامة التي يتواجد فيها بشكل يومي .

يتسبب التدخين في الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة من بينها سرطان الرئة والمرئي؛ ويؤثر المدخن على الأشخاص المحيطين به باستنشاقهم الدخان الموجود بالمكان، الأمر الذي يُعرف لدى الجميع بالتدخين «من طرف ثان».
وكشفت دراسة حديثة نوعاً جديداً من الكوارث الصحية للتدخين، والذي أطلق علية العلماء التدخين «من طرف ثالث».
 
ويدخل النوع الجديد من التدخين تحت فئة التدخين غير المباشر؛ والذي يظهر عندما يتعرض الإنسان لبقايا المواد السامة التي يعلق بها بقايا المواد الضارة في السيجارة.
 
وأشار الباحثون إلى أن بقايا المواد السامة للسجائر، تلتصق في ملابس المدخن والأثاث الذي يجلس عليه والأماكن العامة التي يتواجد فيها بشكل يومي.
واستدل الباحثون على ذلك بالتجربة التي طبقوها على مجموعة من الفئران؛ حيث قاموا بتعريضهم بشكل يومي، وعلى مدار شهر كامل إلى بعض الأثاث والملابس التي تحتوي على بقايا المواد السامة للسجائر؛ ليكتشف الباحثون فيما بعد إصابة الفئران بأمراض عديدة من بينها الفشل الكلوي.
 
ويقتل التدخين المباشر سنوياً ما يقرب من 8 ملايين شخص؛ فلك أن تتخيل الكم الهائل من الأرواح التي تهلك بسبب التدخين غير المباشر.
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل