من هو "بلال" الحرم المكي الذي يمارس الأذان منذ 40 عاماً؟

دائماً ما نسمع صوت الأذان بالحرم المكي، بنبرة عذبة جميلة وأداء رائع، دون أن يعرف الكثيرون من هو صاحب صوت الأذان، الذي يمارس هذا العمل منذ قرابة 40 عاماً، إنه شيخ المؤذنين "علي أحمد ملا" الملقب بـ"بلال الحرم" نظير ما يتميز به من جماليات صوته، وأداء رفيع.

#نعم_أتغير| كيف تكون الزوج المثالي في شهر رمضان؟

ولد الشيخ علي عام 1366هـ - 1945م بمكة المكرمة، لعائلة اشتهر معظم أفرادها بالعمل كمؤذنين للحرم المكي، التحق رسمياً بالعمل كمؤذن عام 1975م، وبعد وفاة ابن عمه الشيخ عبد المالك الملا، تولى مشيخة المؤذنين بالمسجد الحرام.

أسرته وثيقة الصلة بالأذان؛ فجده علي عبدالرحمن ملا، كان مؤذناً في الحرم، وكذلك أبوه وعمه صديق وعمه عبدالرحمن وأبناؤه عبد اللطيف وعبد الله، درس في الحرم المكي الشريف في حلقة الشيخ عاشور، ثم درس الابتدائية في مدرسة الرحمانية الابتدائية في المسعى داخل الحرم المكي، والتحق بمعهد العاصمة النموذجي في التربية الفنية، وبقي هناك ثلاثة أعوام حيث تخرج في هذا المعهد في عام 1390/1391هـ، حيث حصل على الدبلوم في التربية الفنية ثم الماجستير في التربية الفنية.

وعندما بلغ الـ13 من عمره تمكن من صعود منارة باب الزيارة في الحرم المكي الشريف والتدرب على الأذان من الأعلى، وبعد ذلك انتقل إلى منارة باب المحكمة، وبعد فترة أصبح مؤذن جميع منائر الحرم المكي الشريف.

ويحكي الشيخ علي قصة التحاقه رسمياً بالعمل مؤذناً في المسجد الحرام بقوله: أعظم خبر سمعته في حياتي عندما أبلغني والدي بأني سأصبح مكبراً ومؤذناً للحرم المكي الشريف، كان ذلك في عام 1395هـ، وكنت أؤذن في منارة باب الزيادة ومنارة باب قايد بيه، وهاتان المنارتان كان الأذان فيهما بلا مكبرات للصوت، وكنا نؤذن فيهما قبل توحيد الأذان عام 1400هـ.

وكان الأذان في الحرم المكي يتم من المنابر، وكان التبليغ في المنارات الأربع الموجودة في المسجد الحرام، حيث يتولى بيت الريس توقيت مواعيد الأذان، وهم أيضاً من يقيمون للصلاة، وكان بيت الريس يؤذنون في المقام الشافعي، ثم يقوم السبعة المؤذنون بالأذان في منابر الحرم، وقد استمر هذا الأمر حتى عام 1400هـ، كان أول أذان قام به هو أذان الفجر الأول وأذان الفجر الثاني، وكانت مئذنة باب الزيادة بلا ميكروفون، وأطلقوا عليها (الصنجة) وكان لا يسمعها إلا الذين يجلسون تحتها.

شهر رمضان شاهد على أهم الأحداث التاريخية للعرب والمسلمين

وانتقل الشيخ علي بعد ذلك إلى منارة (باب المحكمة) حيث كانت الحصوة التي أمام مئذنة باب المحكمة يجلس بها علماء كبار مثل الشيخ محمد حسن مشاط، والشيخ عبدالله بصنوي، والشيخ محمد أمين مرداد. ويقول الشيخ: "كل هؤلاء كان يتحلقون في جلسات علم وعندما سمعوني شجعوني".

عام 1979 شهد علي الملا حادثة توقف الأذان في المسجد الحرام لمدة 23 يوماً، وبعد فك الحصار كان هو أول من رفع أذان صلاة المغرب، وتزامن ذلك مع حضور الملك خالد بن عبدالعزيز وقيامه بصلاة المغرب في الحرم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مشاهير

تحدي السمكة.. كيف أشعل محمد صلاح المنافسة مع المشاهير على الصيد الثمين؟ (صور)

أشعل الفرعون المصري، محمد صلاح ، روح التنافس في البر والبحر بظهوره على الساحة بتسديدة صنارته في البحر التي أصاب بها هدفه وتمكن من اصطياد نوع من الأسماك كبير الحجم، حيث ظهر صلاح في الصورة التي نشرها...

قطع الاتصال.. كيف أهان وزير بريطاني سابق رئيس أكبر دولة في العالم؟

في العام الماضي 2018، وقع السياسي البريطاني بوريس جونسون، المنتمي إلى حزب المحافظين، الذي كان يشغل منصب وزير خارجية بريطانيا، ضحية مكالمة خادعة استمرت 18 دقيقة، مع رجلٍ ادعى أنه رئيس وزراء أرمينيا...