للكلام أصول.. قواعد اللباقة عند الحديث

main image

الكلام من أهم الوسائل في التواصل من الآخرين، وقد تؤدي كلمة واحدة إلى قطع علاقات أو وصل أخرى، لذلك كان الحرص على انتقاء الألفاظ موضوع كثير من الآيات والأحاديث والأقوال المأثورة، وقديماً قال الفلاسفة: تحدث حتى أراك، ولهذا نقدم لك بعض القواعد الواجب اتباعها عند الحديث؛ حتى يكون النقاش مثمراً وتتجنب سوء الفهم.

قواعد اللباقة في الكلام

1- لا تكثر الحديث عن نفسك طول الوقت، سواء كان بالسلب أو الإيجاب، تعبيراً عن السعادة أو شكوى.

2- وأيضاً لا تلتزم الصمت طول الوقت، بل شارك من يجالسك الحديث، واسأل عما لا تعرف، وأظهر أنك تستمع بإنصات.

3- تجنب إثارة المشاكل، وإذا حاول أحدهم إثارتها أمامك فلتكن حازماً ولتنسحب بدبلوماسية رقيقة، ولا تجعل أحداً يستفزك مهما حدث.

4- كثيراً ما نتجاذب أطراف الحديث عند تناول الطعام، لكن احرص وقتئذٍ على عدم التطرق لموضوعات تثير اشمئزاز الجالسين، بل من الأفضل الخوض في الموضوعات الخفيفة والفكاهية.

5- احرص أن يكون صوتك هادئاً وألا تتسبب في صخب، فكلما كان الصوت رقيقاً، كان حديثك متقبلاً لدى الآخرين سهلاً على الأذن وقريباً من القلب.

6- وإذا احتدم النقاش، فاحرص ألا ترفع صوتك، فالصوت العالي دليل ضعف، كما أنه أسلوب غير لائق في النقاش الجاد، ولا يساعد على الإقناع.

7- ومن جهة أخرى، لا تبالغ في خفض صوتك، لدرجة عدم تمكن السامع من فهم كلماتك جيداً، بل كن معتدلاً.

8- عند عرض فكرة أمامك وكان فيها جانب إيجابي وآخر سلبي، وطلب من إبداء رأيك، فمن اللياقة أن تبدأ بالثناء على الإيجابي فيها أولاً، ثم تتطرق بعدها للملاحظات السلبية أو رأيك المخالف.

9- الدين النصيحة، لكن احرص ألا تمطر من يجالسك بنصائحك طول الوقت، ولكن إذا طلب منك النصيحة فلا تتأخر.

10- عند الحديث مع الأكبر سناً وشأناً، فمن غير اللائق التحدث وفي الفم قطعة من العلكة، فتجنب ذلك.

11- إذا أخطأ أحدهم في نطق بعض الكلمات أمامك، فمن الأفضل ألا تصحح له، فقد يكون سبباً خلْقيا، وقد يكون على غير علم، فلا تحرجه، ولكن إن كان صديقاً مقرباً فمن الممكن أن تصحح له بطريقة لطيفة.

12- تجنب تشتيت انتباه المستمعين عن طريق العبث في المفاتيح، أو غيرها أثناء الكلام.

13- إذا كان موضوع الحوار الدائر لا يناسبك لأسبابك الخاصة، ولا حيلة للانسحاب منه، فيمكنك تحويل الموضوع بذكاء دون شعور الآخرين، عن طريق أخذ فرع من فروع النقاش الدائر، والاستمرار فيه.

14- إذا كنت بين مجموعة لا تحسن التحدث بلغات أجنبية، فمن غير اللائق الإكثار من استخدام المصطلحات، أو الألفاظ الأجنبية أثناء النقاش.

15- عند التعرض لشخص يكثر مقاطعتك أثناء الكلام، فلا توبخه، بل توجه إليه بالحديث، واطلب منه أن يستمع إليك؛ حتى تكمل وجهة نظرك ثم تترك له المجال للتعبير عن رأيه، ولكن احرص أن تكون كلماتك رقيقة بحيث لا تسبب له جرحاً.

16- إذا أردت الحصول على شيء ما، فمن الأفضل أن تستخدم عبارات مثل "من فضلك" و "بعد إذنك" و "لو سمحت".

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من تطوير الذات