لماذا يتم ضرب المدفع عند الإفطار في رمضان؟

لماذا تُضرب المدافع عند الإفطار في رمضان؟

مدفع رمضان قديماً

شكل من أشكال مدافع رمضان

يُعد مدفع رمضان جزءاً من تقاليد شهر رمضان المبارك في الكثير من الدول العربية؛ حيث يتجمع أفراد الأسرة على سفرة الإفطار بانتظار سماع المدفع بفارغ الصبر ليعلن نهاية الصوم.
ويرجع الكثير من المؤرخين بداية مدفع رمضان إلى القرن العاشر الميلادي في مصر عندما أمر الخلفاء الفاطميون بوضع المدافع على هضبة المقطم بالقاهرة؛ حتى يسمع جميع مسلمي البلاد صوته عند موعد الإفطار، وانتشر هذا التقليد من مصر إلى  الدول الإسلامية كافة.
 
ويشهد العديد من دول الخليج، كالسعودية والإمارات، هذا التقليد المميز منذ بداية نشأتها حتى عصرنا الحالي؛ حيث لا يزال فريق إطلاق المدفع في دبي يرتدي  الزي التقليدي نفسه له منذ قرون حتى الآن.
 
ويوجد في دبي 5 من أقدم وأعرق المدافع التي تُعد من الأماكن المميزة التي يعشق السياح وسكان الإمارة زيارتها، وتطلق المدافع 180 قذيفة مدفعيّة في دبي خلال الشهر الكريم وعيد الفطر المبارك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع غرائب ومنوعات