«أنجلينا جولي» في قمة سعادتها والسبب «باكس»

main image
4 صور
 « أنجلينا جولى» في قمة سعادتها والسبب «باكس»

« أنجلينا جولى» في قمة سعادتها والسبب «باكس»

وجاءت سعادة وابتسامة أنجلينا ؛ التي وثقتها الكاميرات احتفالاً بعودة«باكس» صاحب 16 عام إلى أحضان أمة من جديد

وجاءت سعادة وابتسامة أنجلينا ؛ التي وثقتها الكاميرات احتفالاً بعودة«باكس» صاحب 16 عام إلى أحضان أمة من جديد

وألتقطت عدسات الكاميرات صور مبهجة لأنجلينا صاحبة 42 عام ؛ برفقة أبنها الأكبر «باكس»؛ خلال عطلة نهاية الأسبوع في بيفرلي هيلز

وألتقطت عدسات الكاميرات صور مبهجة لأنجلينا صاحبة 42 عام ؛ برفقة أبنها الأكبر «باكس»؛ خلال عطلة نهاية الأسبوع في بيفرلي هيلز

وتناقلت العديد من وسائل الإعلام خبر انتقاله للعيش مع والده إلا أن براد حاول تهدئته وإعادته إلى انجلينا

وتناقلت العديد من وسائل الإعلام خبر انتقاله للعيش مع والده إلا أن براد حاول تهدئته وإعادته إلى انجلينا

ظهرت النجمة العالمية «أنجلينا جولى»؛ للمرة الأولى منذ واقعة طلاقها الشهيرة وهي في قمة سعادتها وهدوئها النفسي الذي فقدته لفترة طويلة.
 
والتقطت عدسات الكاميرات صور مبهجة لأنجلينا صاحبة 42 عاماً؛ برفقة ابنها الأكبر «باكس»؛ خلال عطلة نهاية الأسبوع في بيفرلي هيلز؛ بعد مرور أيام قليلة على شائعات تركه للمنزل وذهابه للعيش مع والده الممثل براد بيت .
وجاء هذا القرار الصادم من «باكس»؛ الابن المتبنَّى لأنجيلنا صاحب الأصول الكمبودية؛ على خلفية زيارة والدته لقبر«بول بوت» رئيس وزراء كمبوديا الأسبق الذى تسبب في مقتل 3 ملايين كمبودي.
 
وتناقلت العديد من وسائل الإعلام خبر انتقاله للعيش مع والده؛ إلا أن براد حاول تهدئته وإعادته إلى انجلينا؛ من جديد مبرراً أنها كانت مهتمة بتاريخ كمبوديا الذي تبنته منها ليس أكثر .
 
وجاءت سعادة وابتسامة أنجلينا؛ التي وثقتها الكاميرات احتفالاً بعودة «باكس» صاحب 16 عاماً إلى أحضان أمه من جديد .

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من فن ومشاهير