برئاسة الملك سلمان.. 8 قرارات لمجلس الوزراء السعودي

عاجل: برئاسة خادم الحرمين الشريفين مجلس الوزراء يوافق على اللائحة المالية للمجالس البلدية

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ الجلسة، التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر اليوم الإثنين في قصر السلام بجدة.
 
وقد أعرب خادم الحرمين الشريفين عن الشكر والتقدير لأصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة الدول الشقيقة والصديقة، ومواطني المملكة، على ما عبروا عنه من مشاعر العزاء والمواساة في وفاة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز آل سعود رحمه الله.
 
وأوضح معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء، استمع إثر ذلك إلى جملة من التقارير عن مستجدات الأحداث وتطوراتها، وتطرق في هذا السياق إلى البيان المشترك الصادر من المملكة العربية السعودية، وجمهورية مصر العربية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ومملكة البحرين مشددًا على ما عبر عنه البيان من تأكيد الدول الأربع على استمرار إجراءاتها الحالية إلى أن تلتزم السلطات القطرية بتنفيذ المطالب العادلة كاملة التي تضمن التصدي للإرهاب وتحقيق الاستقرار والأمن في المنطقة.
 
ورحب مجلس الوزراء بالقرارات الصادرة عن مجلس وزراء الإعلام العرب في ختام دورته العادية الثامنة والأربعين بالقاهرة مشيدًا بتأكيد مجلس وزراء الإعلام العرب على ضرورة التضامن بين الدول العربية لمواجهة الإرهاب ومطالبته بتجفيف منابع تمويله وضرورة مواصلة الجهود والتنسيق على المستويين الإقليمي والعالمي لدحره واجتثاثه.
 
وعبر مجلس الوزراء عن استنكاره وقلقه البالغ من قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلية بإغلاق المسجد الأقصى الشريف أمام المصلين، وأكد المجلس أن هذا العمل يمثل انتهاكًا سافرًا لمشاعر المسلمين حول العالم تجاه أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.
 
وأضاف المجلس أن هذا العمل يشكل تطورًا خطيرًا من شأنه إضفاء المزيد من التعقيدات على الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة؛ خصوصًا أن هذا الإجراء يعتبر الأول من نوعه في تاريخ الاحتلال، وطالب المجلس المجتمع الدولي الاضطلاع بمسؤولياته نحو وقف هذه الممارسات.
 
وجدد المجلس إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي الذي استهدف حاجزًا أمنيًّا في محافظة الجيزة بجمهورية مصر العربية، وللتفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا مدينتي شمس وكرم إيجنسي في جمهورية باكستان الإسلامية، وقدم العزاء والمواساة لجمهوريتي مصر وباكستان حكومةً وشعبًا ولذوي الضحايا والتمنيات للمصابين بسرعة الشفاء.
وبيَّن معاليه أن مجلس الوزراء، أكد أن تسلم خادم الحرمين الشريفين درجة الدكتوراه الفخرية في مجال خدمة القرآن الكريم وعلومه من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية يعد تتويجًا وتقديرًا لجهوده وأعماله الجليلة ودعمه المستمر ـ رعاه الله ـ لكل ما يعنى بكتاب الله وخدمته.
 
ونوه المجلس بنشاطات الدورة الحادية عشرة لسوق عكاظ الذي افتتحه تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، تحت شعار «عكاظ إبداع يتجدد» بإشراف الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.
وأفاد معالي الدكتور عواد بن صالح العواد أن مجلس الوزراء اطلع على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته، ومن بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها، وقد انتهى المجلس إلى ما يلي:
 
أولاً:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم «79 / 35» بتاريخ 13 / 8 / 1438هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الأقمار الصناعية والاتصالات الفضائية بين وزارة الدفاع في المملكة العربية السعودية والمؤسسة العربية للاتصالات الفضائية «عرب سات»، الموقعة في مدينة الرياض بتاريخ 13 / 2 / 1438هـ ، وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك.
 
ثانيًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه صاحب السمو الملكي رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم «81 / 35» بتاريخ 13 / 8 / 1438هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال السياحة بين الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في المملكة العربية السعودية ووزارة السياحة والثقافة في مملكة اتحاد ماليزيا الموقعة في مدينة «كوالالمبور» بتاريخ 9 / 8 / 1437هـ، وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك.
 
ثالثًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم «85 / 35» وتاريخ 13 / 8 / 1438هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون الصناعي بين وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في المملكة العربية السعودية ووزارة الصناعة والتجارة والتموين في المملكة الأردنية الهاشمية، الموقعة في مدينة الرياض بتاريخ 18 / 1 / 1438هـ، وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك.
 
رابعًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال العمل والموارد البشرية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة مملكة اتحاد ماليزيا، الموقعة في مدينة «بتروجايا» بتاريخ 30 / 5 / 1438هـ.
 
خامسًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي رئيس هيئة حقوق الإنسان، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم «87 / 34» بتاريخ 12 / 8 / 1438هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون الفني بين هيئة حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية والمنظمة الدولية للهجرة، الموقعة في مدينة جنيف بتاريخ 9 / 3 / 1438هـ، وقد أُعد مرسوم ملكي بذلك.
 
سادسًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير الشؤون البلدية والقروية، وبعد الاطلاع على التوصية المعدة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية رقم «30 – 53 / 38 / د» بتاريخ 19 / 8 / 1438هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اللائحة المالية للمجالس البلدية.
 
ومن أبرز ما تضمنته اللائحة أن يُعتمد – ضمن ميزانية وزارة الشؤون البلدية والقروية – المخصصات المالية لكل مجلس، والمكافآت الشهرية لرؤساء وأعضاء وأمناء المجالس، والخبراء الذين يستعين بهم المجلس، ومكافآت أعضاء لجنة النظر في مخالفات أعضاء المجالس، كما تضمنت اللائحة أن للشركات والمؤسسات الخاصة رعاية أنشطة المجالس ولقاءاتها مع المواطنين.
 
سابعًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير المالية، وبعد الاطلاع على التوصية المعدة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية رقم «9 – 54 / 38 / د» بتاريخ 26 / 8 / 1438هـ، قرر مجلس الوزراء تطبيق قراره رقم «65» بتاريخ 25 / 2 / 1437هـ، على موظفي مكاتب وزارة المالية السعوديين الذين يمارسون أعمالاً محاسبية نيابة عن موظفي الهيئة العامة للزكاة والدخل في المحافظات التي ليس فيها فروع للهيئة، وذلك اعتبارًا من تاريخ نفاذ ذلك القرار، على أن يكون مقدار البدل بنسبة «15%» من راتب أول درجة في المرتبة التي يشغلها الموظف، وذلك مع مراعاة الضوابط الآتية:
 
1 – أن يكون الموظف يشغل وظيفة من الوظائف الآتية : ىمدير شعبة محاسبة»، «محاسب»، «محاسب مساعد»، «محلل حسابات»، «مدقق حسابات»، و«مدقق حسابات مساعد».
 
2 – أن يمارس عمل الوظيفة بصفة فعلية.
 
3 – أن يؤدي عمله لصالح الهيئة العامة للزكاة والدخل، ويكون مفرغًا لذلك.
 
ثامنًا:
 
بعد الاطلاع على ما رفعه معالي وزير البيئة والمياه والزراعة رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للحياة الفطرية، وبعد الاطلاع على التوصية المعدة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية رقم «17 – 53 / 38 / د» بتاريخ 19 / 8 / 1438هـ، قرر مجلس الوزراء اعتماد الحساب الختامي للهيئة السعودية للحياة الفطرية للعام المالي «1436 / 1437هـ».
 
تاسعًا:
 
وافق مجلس الوزراء على ترقيات بالمرتبتين الخامسة عشرة والرابعة عشرة ووظيفة «وزير مفوض»، وذلك على النحو التالي:
 
1 – ترقية علي بن يحيى بن سعيد الغامدي إلى وظيفة «مستشار إداري» بالمرتبة الخامسة عشرة بمعهد الإدارة العامة.
 
2 – ترقية المهندس/ محمد بن سعد بن عبدالعزيز السويكت إلى وظيفة «مهندس مستشار مدني» بالمرتبة الرابعة عشرة بالإدارة العامة للأشغال العسكرية بوزارة الدفاع.
 
3 – ترقية محمد بن أحمد بن عبدالعزيز الطوالة إلى وظيفة «مدير عام الحقوق» بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الداخلية.
 
4 – ترقية علي بن فهد بن الرشيد العمرو إلى وظيفة «وكيل الإمارة المساعد للحقوق» بالمرتبة الرابعة عشرة بإمارة منطقة حائل.
 
5 – تعيين الدكتور/ عبدالرحمن بن حسين بن إبراهيم الوزان على وظيفة «وكيل الإمارة المساعد» بالمرتبة الرابعة عشرة بإمارة منطقة القصيم .
 
6 – ترقية المهندس/ خالد بن ناصر بن يعقوب السويدان إلى وظيفة «مهندس مستشار مدني» بالمرتبة الرابعة عشرة بأمانة المنطقة الشرقية.
 
7 – ترقية الآتية أسماؤهم إلى وظيفة «وزير مفوض» بوزارة الخارجية وهم:
– مجدي بن حسن بن محمد زيدان.
-مهدي بن فهد بن مهدي الدوسري.
-هاني بن عبدالوهاب بن محمد كاشف.
-سعود بن فالح بن زياد النفيعي.
 
8 – ترقية علي بن صالح بن مصلح الشمراني إلى وظيفة «مستشار شرعي» بالمرتبة الرابعة عشرة بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
 
واطلع مجلس الوزراء على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول أعماله، ومن بينها التقرير السنوي لمعهد الإدارة العامة عن عام مالي سابق، وقد أحاط المجلس علمًا بما جاء فيها ووجه حيالها بما رآه.

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال