محب للسيطرة وغير رومانسي.. أحكام ظالمة بحق الرجل العربي

محب للسيطرة وغير رومانسي.. أحكام ظالمة بحق الرجل العربي

أحكام ظالمة تطلق بحق الرجل العربي

السيطرة

مهوس بالجنس

الرجل احيانا هو الضحية وليس الظالم

كل متزوج مشروع خائن

القساوة والطباع الحادة

غير رومانسي

المجتمع أحيانا لا يرحم الرجل كما لا يرحم المرأة

مرت صورة الرجل العربي بمراحل مختلفة محلية وعالمية. الصورة النمطية العالمية عن العربي كانت السمين الثري المحاط بالنساء، ثم تحولت لتصبح الإرهابي، وما يقع بينهما من أحكام عديدة ظالمة تصنفه في خانات عديدة سلبية معظهما. 

لكن الظلم لا يأتي من الخارج فقط، فحتى ضمن المجتمعات العربية هناك الكثير من الأحكام الجاهزة التي تعمم على جميع الرجال سواء انطبقت عليهم أو لم تنطبق. فما هذه الأحكام التي يتم إطلاقها عليك استنادًا من واقع وحيد: أنت رجل عربي؟ 

كيف تتخلص من الفتور في علاقتك العاطفية؟

السيطرة 

أن تكون رجلاً يعني أن تكون مسيطرًا بشكل كامل على المرأة في حياتك سواء كانت أمك أو شقيقتك أو زوجتك.

الرجل العربي يُعتبر أنه يملك عقلية لا تمكنه من التعامل مع النساء في حياته بعقلية منفتحة مهما ادعى الانفتاح، لكن الواقع ليس كذلك، في عالمنا العربي الكثير من الرجال الذين يتعاملون مع النساء في حياتهم بأسلوب بعيد كل البعد عن السيطرة.

هامش المساواة قد يختلف بين رجل وآخر، ولكنه موجود، والمساواة تبدأ من أبسط الأمور كتوزيع المهام والمسؤوليات، فهو لم يعد يجد حرجًا في دخول النساء في سوق العمل، ولا يمانع أن تقوم ببعض المهام المنوطة به.

هذه الفئة من الرجال تعمل وفق مبدأ التعاون والمساواة لا السيطرة والإخضاع. 

لأنك لست بارعاً في الكلام الناعم.. امتلك قلبها و عقلها بتلك الأفعال

مهووس بالجنس 

صحيح أن المجتمعات العربية بشكل عام تعاني من كبت جنسي، وصحيح أيضًا أن الثقافة الجنسية شبه معدومة في عدد كبير من المجتمعات لكن ذلك لا يعني أن كل رجل عربي مهووس بالجنس وأنه لا يرى في المرأة سوى الجسد. 

في الواقع التناقض هائل بين ما هو متوقع من الرجل والأحكام التي تطلق عليه بسببها. المجتمع يتوقع من الرجل أن يكون مهتمًا بشكل كبير بالجنس، لكنه في الوقت عينه يصنفه بأنه مهووس به، فليتمتع بالرجولة وعليه أن يكون «فحلاً»، وحين يكون كذلك فهو يعتبر متخلفًا لا هم له سوى الجنس!

المجتمعات على اختلافها عربية كانت أو غربية تتوقع من الرجل أن يهتم جنسيًّا بالمرأة، وحين يتضاعف اهتمامه بها فهو يصبح «مريضًا» يعاني من هوس جنسي. ليس كل رجل عربي مهووس بالجنس، وليس كل رجل يبدي إعجابه بامرأة يخطط لفعلة شائنة.

نعم، بعض الرجال يعانون من الهوس الجنسي لكن تعميم الفكرة مقاربة ظالمة للغاية. 

أشهر القتلة المتسلسلين في الدول العربية.. «بينهم مصاص دماء»!

كل متزوج مشروع خائن 

كل رجل عربي مرتبط سواء بعلاقة حب أو خطوبة، وخصوصًا الزواج، مشروع خائن. هذا الحكم لعله الأكثر شيوعًا في مجتمعاتنا العربية. نعم، هناك فئة خائنة، وهي عادة تصنف معدل رجولتها وفق معدل خيانتها، لكن في المقابل هناك فئة من الرجال أكثر إخلاصًا من النساء أنفسهن.

الحكم المسبق هذا دائمًا يضع الرجل في خانة الشرير والمرأة في خانة المظلومة، رغم أن مجتمعاتنا العربية تعج بالنساء الخائنات الظالمات والرجال المظلومين. 

5 حقائق قاسية عن الحب والزواج.. استعد للصدمة

لكن المشكلة هنا تكمن مجددًا فيما يتوقع المجتمع من الرجل، فهو حتى حين يتعرض للخيانة لا يتم التعاطف معه، بل يتم اعتباره «نصف رجل» ولذلك قامت زوجته بخيانته.

وعليه فهو أمام مجموعة من الوقائع التي لا توجد واحدة منها منصفة، فإن لم يقم بالخيانة فهو يخالف ما هو متوقع منه، وبالتالي يتم تصنيفه بأنه يعاني من خطب ما، وعادة هذا الخطب يرتبط برجولته، وفي الوقت عينه سيتم التعاطف مع الضحية أي زوجته! لكن حين يكون هو الضحية فلا تعاطف على الإطلاق.

الخيانة ترتبط بالشخصيات وليس بواقع عام يرتبط بكونه رجلاً عربيًّا. 

تجنب الإحراج واكتشف.. هل هي معجبة بك أم فقط تعاملك بود؟

القساوة والطباع الحادة 

كل ما يتعلق بالقساوة وعدم التعبير عن المشاعر سواء لناحية كونها واقعية أو من الأحكام المسبقة تدور في فلك نقطة واحدة: الرجل مظلوم هنا.

الرجل منذ طفولته تتم تربيته على كبت مشاعره؛ فالرجل لا يبكي ولا يتذمر ولا ينهار، ونتيجة ذلك تتم تربية الأجيال التي تصبح أشبه بقنابل غاضبة موقوتة.

الرجل العربي يتم تلقينه القساوة حتى يصبح حاد الطباع، لكن المقاربة هذه لا تجعله عديم المشاعر.

في الواقع الرجل أكثر حنانًا من المرأة ويعبر عن مشاعره بشكل أوضح منها بأشواط، كما أنه عادة يملك مخزونًا أكبر منها بحكم أن مشاعر الحب والحنان عنده تكون جزءًا من غريزة الحماية، وبالتالي أقوى وأكثر ثباتًا ما يجعلها مشاعر دائمة وغير آنية تتأثر بالمحيط. 

الغيرة نار يصعب إطفائها.. سيطر على زوجتك بتلك الحيل

غير رومانسي 

الرجل العربي غير رومانسي، ولا يحب القيام بالمبادرات الرومانسية؛ لأنها دليل ضعف. المشكلة هنا لا ترتبط بهذا الواقع، بل بسوء فهم كبير لمفهوم الرجل للرومانسية.

المرأة تحصر الرومانسية بالأزهار، والهدايا والعشاء على ضوء الشموع، لكن الرجل لا يعتبرها كذلك على الإطلاق.

مفهوم الرجل للرومانسية عملي أكثر، فهو حين يقدم المساعدة يقوم بمبادرة رومانسية، وحين يعرض خدماته لتخفيف الحمل عنها فهو وفق مفهومه يقوم بمبادرات غاية في الرومانسية، وحتى الأمور البسيطة كإصلاح بعض الأمور في المنزل أو شراء بعض الأدوات التي تحتاج إليها المرأة بالنسبة إليه رومانسية.  

10 أشياء لابد أن تعرفها عن زوجتك الانطوائية

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أنت والمرأة

كيف تنظم حياتك الجنسية في رمضان

يدخل شهر رمضان تعديلات على الحياة بشكل عام، وعلى الحياة الجنسية بشكل خاص، وقد حرم الدين الاتصال الجنسي بين الزوجين طوال فترة الصيام، وبالتالي تنحصر فترة السماح به بين فترتي الغروب والفجر، ولأن فترة...

الرومانسية مع زوجتك في رمضان مختلفة.. هكذا تكونان أقرب إلى الله

للأسف يعتقد الكثير من المسلمين أن الرومانسية والحب لا مكان لهما في رمضان، فهو بحسب معتقداتهم شهر صلاة وصوم فقط وليس هناك وقت لأي شيء آخر حتى للاقتراب من زوجاتهم.كن ذكياً واكسب قلب زوجتك بهذه الجمل!...