لماذا تضع الشركات قواعد صارمة للملابس؟

الحفلات والتجمعات الأسرية والشوارع هي المناطق التي يمكنك ارتداء ما يحلو لك من ملابس دون خوف أو خجل أو وضع أي قواعد أو تعليمات في الاعتبار، لكن ملابسك خلال العمل في الشركات مختلف تماماً، حيث إن هناك العديد من القواعد التي تضعها الشركة حول ملابس العاملين فيها.

ولكن هل سألت نفسك يوماً: لماذا تضع الشركات قواعد صارمة للملابس؟

سنوفر لك في التقرير التالي الإجابة عن هذا السؤال المحير عبر سرد الأسباب، فيما يلي.

أنت غالباً تعاني «الهشاشة النفسية»؟ 7 علامات تشير إلى ذلك

انطباع العملاء

معظم الشركات تضع بعض القواعد الصارمة حول ملابس العاملين فيها؛ لأن  طريقة ارتداء الملابس ونوع وشكل الملابس تعطي الانطباع الأول لدى العميل الذي يتعامل مع الشركة، حيث إن الملابس الوقورة المنظمة التي تتسم بالرسمية تعطي انطباعاً للعميل بأن هؤلاء العاملين يأخذون عملهم على محمل الجد، وأن هذه الشركة محترفة في عملها، أما الملابس غير المريحة فتعطي انطباعاً للعميل أن العاملين والشركة سيئة للغاية.

الراحة النفسية للزملاء

بعض العاملين في الشركات قد لا يهتمون بالنظافة الشخصية، أو الملابس التي تخصهم خلال تواجدهم في مكان العمل، مما قد يرهق الزملاء نفسيًا بسبب عدم النظافة الشخصية لبعض العاملين معهم في نفس الغرفة، أو بصريًا بسبب المظهر غير اللائق، لذلك كان على الشركات وضع بعض القواعد التي تختص بالنظافة الشخصية حينذاك .

لا داعي للاكتئاب .. اخرج من حالة الحزن التي تمر بها بتلك الوسائل !

المساواة

مكان العمل لا يختلف كثيرًا عن المدارس التي تطلب توحيد الزي، فهناك بعض الشركات التي تطلب توحيد زي العاملين فيها حتى  يشعر الجميع بالمساواة، فمع اختلاف المرتبات قد يشعر البعض بعدم الرضا عن ما يرتديه؛ لذلك كان واجبًا على الشركات وضع قواعد للملابس أو توحيدها.

الاحترافية

عندما تقوم بالتخطيط للتسكع ليلاً فإن آخر ما قد تفكر فيه هو الملابس وما سترتديه، ولكن خلال استيقاظك صباحًا للذهاب للعمل، فإن ارتداء ملابس رسمية وأنيقة تضع سيطرتها على باقي أفعالك في باقي اليوم، فتجعلها رسمية هي الأخرى و احترافية إلي أبعد الحدود.

10 أمور يقوم بها الواثقون في أنفسهم.. هل أنت منهم؟

المزيد من مواضيع تطوير الذات

المدرب فهد الفهيد لـ"سيدي": التنمية البشرية وصفة وقائية وعلاجية لصناعة النجاح والسعادة

من هو مدرب التنمية البشرية؟ هذا السؤال الذي يدور في أذهان الكثيرين منا كان مفتاحنا السحري لولوج هذا العالم عبر واحد من أشهر مدربي التنمية البشرية في المملكة في الآونة الأخيرة، المدرب فهد الفهيد*،...