قواعد غريبة لـ "الفيس بوك" عليك اتباعها

قواعد غريبة لـ "الفيس بوك" عليك اتباعها

استطاع "فيس بوك"، في غضون سنوات قصيرة، أن ينتشر عبر العالم، ويخلق عالماً جديداً افتراضياً انضم إليه الملايين، ولكن الشبكة الأوسع انتشاراً على الإنترنت خلقت انفتاحاً غير طبيعي، وبدا كل شخص يتصرف حسب تلقائيته دون قواعد ولا أحكام، مما كشف لنا عن سلوكيات جديدة لم نكن قد اعتدنا عليها من قبل، الأمر الذي ينفر بعضنا أو يجده بعض آخر مستحسناً.

ولكن هذا لا يعني أننا نستسلم لقوانين كل شخص نتعامل معه دون حدود، فقد حان الوقت لنضع نحن قوانيننا الشخصية ونخلق أسلوبنا والإتيكيت الذي نتبعه ضمن أعلى قواعد اللياقة كما في الحقيقة تماماً.

1. استخدم الرسائل الشخصية إذا كان هناك أمر شخصي تود التحدث فيه، فلا تعلن ذلك على صفحة صديقك، ليس كل شيء صالحاً للنشر، فهناك أسرار وخصوصيات لا يجوز أن تكون معلنة مما قد يتسبب بإحراج لصديقك.

2. فكر فيما تنشر على صفحتك ليس كل شيء يجوز قوله أو التعبير عنه، فعندما يكون لديك المئات من الأشخاص على حسابك فيتوجب عليك، أن تراعي ثقافة كل منهم وألا توجه ما قد يجرح مشاعر أي شخص فيهم، ففكر مثلاً قبل أن تلقي بعبارات دينية أو فكرية أو حزبية أو إقليمية، من المهم جداً أن تراعي مشاعرهم، كما تبعد نفسك عن الدخول في أي مشكلات.

3. إذا كان هناك خبر مفرح أو محزن فلا تخبر صديقك به عبر "فيس بوك"، ولكن قم بالاتصال به فهذه أقل قواعد اللياقة.

4. أجب على التعليقات الموجهة لك، خاصة إذا كان سؤالاً أو استفساراً.

5. لا تقم بالتعليق على كل منشور لأصدقائك، سواء كان يخصك أو لا يخصك، فبعض الأشياء لا داعي لأن تبدي تعليقاتك عليها، اكتفِ بالأشياء المميزة أو التي تشعر أنها عامة وليست خاصة، مثل صورة صديقك مع زوجه أو والدته أو أخته على سبيل المثال.

6. لا تضف الغرباء لحسابك؛ لأن البعض يعتبرها تطفلاً على حياته، حتى لو كان هؤلاء أصدقاء أصدقائك، إلا إذا كنت تشاركهم موضوعاً بيئياً أو إنسانيا أو مصلحة معينة تستطيعان أن تتبادلاها معاً، قم بإرسال رسالة له، واستأذن في إضافته لك.

7. انتبه جيداً للهجة التي تستخدمها، ولاحظ أن تعابير الوجه ولغة الجسد ليست موجودة هنا، بل كلماتك فقط، وأي انفعال قد يبدو مسيئاً للآخرين حتى لو لم تقصد ذلك.

8. تجنب عمل إشارة Tagلأصدقائك على الصور أو على المنشورات دون إذن منهم، خاصة إن كانت المسألة لا تعنيهم أو لا تمثلهم، فهذا يشكل إزعاجاً لهم.

9. لا تكثر من النشر عن نفسك، فتقوم بنشر مشترياتك أو نشاطاتك اليومية العادية أو قيمة فاتورتك أو الأحاديث التي تدور بينك وبين الأصدقاء، كن مفيداً فإذا لم يكن لديك شيء مميز يثير اهتمام الآخرين فلا تقم بنشره.

10. لا تتحدث عن عملك بالسوء أو تنشر تلميحات تقصد بها الإساءة للبعض أو للأشخاص؛ لأن مثل هذه الأشياء ستصعد المشكلات، وقد تمس أشخاصاً لا علاقة لهم بالموضوع.

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع علوم وتكنولوجيا

إلى محبي ألعاب الفيديو.. مخاطرها قاتلة ومنافعها رائعة

إن التطور المذهل الذي وصلت له ألعاب الفيديو أمر لا يصدق؛ فتلك الألعاب شكلت عالماً افتراضياً بحيث لم تعد مجرد أمور مسلية أو ملهية، بل أصبحت بمنزلة الحياة بالنسبة لملايين الأشخاص حول العالم.لشرب الماء...