«النهمة».. ألحان برائحة البحر

«النهمة».. ألحان برائحة البحر

على الرغم من أن مهنة الغوص قد غربت شمسها، إلا أن أحد أهم الفنون المرتبطة بها وهي النهمة البحرية ما زالت عالقة في الأذهان. وهذا أمر طبيعي؛ إذ إن الفنون بطبعها قادرة على مغالبة الأزمان. 

ما هي النهمة؟

النهمة هي غناء ارتبط  بالبحر والبحارة الذين مارسوه على سواحل الخليج منذ أقدم الأزمان.

وما هي أنواع النهمة؟

 تتخذ النهمة ألواناً وأشكالاً عدة، وتخضع لقواعد معينة، ومع تعدد الأسماء فإنه يمكن تقسيم النهمة إلى الأنواع التالية مع شرح مبسط يقربها من الأذهان.

1- اليامال

هو نوع من التعبير الجماعي عمّا يجيش في صدور البحارة من الوجد والألم والفراق، ويتم  بواسطة السرد الإلقائي.

2- الخطفة

الخطفة، وهي نوع من الغناء، يختص برفع أشرعة السفينة لإبحارها باتجاهات مغايرة، وتنقسم الخطفة إلى عدة فروع مختلفة.

3- الحدادي 

هذا الضرب من الغناء يقوم به البحارة بعد الفراغ من عمل معين؛ لاتخاذه وسيلة من وسائل اللهو والمرح، والترويح عن النفس ومكافأتها. 

أشهر النهامين 

سالم العلان

يعد نجم النهامين وأشهرهم وأفضلهم دون منازع في الخليج العربي، وُلد في قرية قلالي بمحافظة المحرق في العام 1914م، وكان والده نهاماً، وكان سالم العلان محبوباً من أهل الخليج العربي وله مكانة عند أهل الغوص، وسجل الكثير من التنزيلات والفنون لتلفزيون وإذاعة البحرين ساهم في ذلك الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة.

وفي العام 1978م، سافر سالم العلان مع جمعية البحرين للفنون الشعبية إلى باريس؛ وذلك للمشاركة في تسجيل الأسطوانة 100 لليونسكو وهى أسطوانة خاصة عن فنون الغوص في البحرين؛ حيث تصدر المنظمة وبصفة دورية أسطوانة دولية تتناول فنون شعب من الشعوب فكانت الأسطوانة 100 تتعلق بفنون البحرين. 

وأفردت صحيفة (الليموند) وصحيفة (الفيغارو) مانشيتات على صدر صفحاتها الأولى مع صور معبرة له، ومن شدة إبهارهم بطبقات صوته تم وضع العلان بعد الانتهاء من وصلته في غرفة خاصة، وتمت دعوة المختصين الفرنسيين بدراسة طبقات صوته التي اعترف الكثير منهم بأنه يملك قدرات هائلة قلما تجدها في فنان.

جمعة فيروز عبدالله بوسماح 

أسطورة  إماراتية شعبية في ميدان الغناء البحري وحياة البحر، وهو أحد أبرز النهامين في المنطقة وآخرهم في الإمارات، وكان أحد مؤسسي جمعية الشارقة للفنون الشعبية؛ حيث خصص بيته ليكون مقرًا لها، وذلك قبل أن تشهر رسمياً من قبل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، ووهب جل وقته وخبراته وفنه وجهده لإحياء التراث الشعبي ونقل الموروث عن الآباء والأجداد إلى الأجيال الجديدة، وتولى تدريب الشباب على ممارسة تلك الفنون الشعبية من عزف على الآلات الموسيقية التقليدية وأداء الرقصات والاستعراضات، وذلك بهدف الحفاظ على الموروث الشعبي الإماراتي وعلى استمراريته.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع مجتمع وأعمال

لفتة إنسانية لولي العهد مع سعودية تعرضت لوعكة في كوسوفو (صور)

وجه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، بإرسال طائرة خاصة لنقل مواطنة سعودية تعرضت لوعكة صحية مفاجئة في مطار كوسوفو، وإعادتها لأراضي الوطن سالمة.زحف التقنية يتواصل.. هكذا سيكون الحج...