لأناقة مكتملة.. احذر 7 أنواع من العدوى قد تصيبك داخل صالون الحلاقة

7 أنواع من العدوى قد تصيبك داخل صالون الحلاقة !

التهاب الجريبات : وهو عبارة عن التهاب بكتيري يصيب بصيلات الشعر تتسبب به البكتيريا العنقودية الذهبية والتي يمكن أن تنتقل عن طريق الأمشاط أو المقصات أو شفرات الحلاقة الغير معقمة بشكل جيد وصحي . وتظهر تلك العدوى على الجسم خاصة في منطقة اللحية عن طريق بثور بيضاء تحتوي على القيح وتسبب حكة واحمرار جلد المنطقة المصابة وقد تسبب الطفح الجلدي .

حكة الحلاق : عدم تطهير الحلاق لأدواته مثل الأمشاط والمقصات وشفرات الحلاقة بالمطهرات السائلة عن طريق نقع الأدوات بداخلها قد يكون من أهم أسباب إصابتك بمرض "حكة الحلاق" الجلدي . ويشير طبيب الأمراض الجلدية بجامعة ماونت سيناي جوشوا زيشنر بإن مرض حكة الحلاق هو أحد أنواع التهابات الأجرية ويحدث في منقطة اللحية أو فروة الرأس بعد حدوث عملية احتكاك بسطح أدوات الحلاقة الغير نظيفة حيث تغزو البكتيريا بصيلات الشعر وهو ما يؤدي إلى ظهور نتوءات حمراء وبثور تحتوي على الصديد . ويتم استخدام المضادات الحيوية الموضعية لعلاج الحالات الخفيفة من عدوي حكة الحلاق أما في الحالات الشديدة قد يتطلب الأمر تناول مضادات حيوية أقوى عبر تؤخذ عن طريق الفم .

سعفة الرأس : هو مرض فطري يصيب الرأس وبالتحديد بصيلات الشعر حيث يتم اختراقها بواسطة الفطريات ولكن لا يؤدي المرض إلى موتها ويظهر بشكل رقع حمراء متقشرة تثير الحكة ويمكن أن يصيب الإنسان نتيجة التعرض أو ملامسة الرأس لأسطح غير معقمة أو غير نظيفة مثل أدوات الحلاقة كالأمشاط والمناشف . وعادة ما يحتاج علاج سعفة الرأس إلى علاج مضاد للفطريات عن طريق الفم لصعوبة علاجه باستخدام المضادات الحيوية الموضعية .

الحصف الجلدي : وهو مرض بكتيري تسببه البكتيريا العنقودية ويعد أكثر انتشاراً وشيوعاً بين الأطفال الصغار ولكن يمكن للبالغين أيضاً الإصابة به عبر ملامسة الجلد للملابس أو المناشف الغير نظيفة أو غسيل الشعر في أماكن غير نظيفة مثل أحواض صالونات الحلاقة . ويعد مرض الحصف الجلدي أو القوباء شديد العدوى واسع الانتشار وتظهر أعراضه بظهور حويصلات صفراء تنمو على الوجه وتنتشر على فتحات الأنف والأذن . ولحسن الحظ عادةً ما تتم علاج مرض القوباء أو الحصف الجلدي عن طريق المضادات الحيوية الموضوعية ويكون العلاج أسهل في مراحل المرض الأولوية .

القمل : على الرغم من أن الإصابة بالقمل أمر نادر الحدوث جداً بين البالغين بسبب غسيل الشعر والاستحمام المتكرر إلا أن انتقال القمل داخل صالونات الحلاقة أمر وارد الحدوث وقد يتم عبر الأمشاط المصابة ببيوض القمل وقد يصيب فروة الرأس أو اللحية على حد سواء . ولعل من أبرز أعراض الإصابة بالقمل هو الحكة الشديدة في المنطقة المصابة والعثور على بقايا القمل والبيض داخل فروة الرأس أو اللحية . وهناك مجموعة متنوعة من الطرق لعلاج القمل والتخلص منه مثل الأدوية الموضعية التي يتم وضعها مباشرةً على الشعر أو المنطقة المصابة في اللحية كما أن عملية التمشيط اليدوية فعالة أيضاً في التخلص من البيض العالج في الشعر وقتل القمل .

الكزاز : هو مرض ينتج عن تلوث الجروح بالجراثيم حيث تبدأ البكتيريا بالنمو في الجرح وينتج عن ذلك حدوث بعض لأعراض المتنوعة مثل تقلصات مؤلمة في العضلات وتقلص في عضلات الحنك وتشنجات متوترة . وينتقل هذا المرض بشكل أساسي من التعرض لأدوات الحلاقة القدمية والصدئة أو من ملامسة الجروح للأرض حيث تتواجد بكتيريا الكزاز في التربة بكثرة .

الهربس : استخدام أقنعة الشمس المنظفة داخل صالونات الحلاقة من الأمور التي يحرص عليها الكثير من الرجال لتنظيف الوجه وإزاله الشوائب العالقة به ولكن قد تؤدي تلك الأقنعة الشمعية إلى الإصابة بمرض الهربس الجلدي أيضاً . فهذا المرض الفيروسي ينتقل عبر القضبان الخشبية الغير نظيفة لفرد القناع الشمعي والمستخدمة لأكثر من مرة و لعدة أشخاص .

عند الذهاب إلى صالون الحلاقة خصوصاً إذا كان التعامل يتم لأول مرة لا يجب أن ينظر الرجل إلى مدى براعة الحلاق والأسعار فقط، بل إلى النظافة العامة للصالون والحلاق أيضاً.

فعلى الرغم من أنك سوف تحصل على قصة شعر ولحية رائعة تزيد من أناقتك وجاذبيتك إلا أن احتمال إصابتك أو التقاطك لأحد أنواع العدوى الـ 7 التالية واردة وبشدة إذا لم يتم الانتباه إلى النظافة العامة للمكان والأدوات المستخدمة ومختص الحلاقة أيضاً:

أفضل الأطعمة للحفاظ على صحة شعر الرجل

1- التهاب الجريبات

وهو عبارة عن التهاب بكتيري يصيب بصيلات الشعر تتسبب به البكتيريا العنقودية الذهبية والتي يمكن أن تنتقل عن طريق الأمشاط أو المقصات  أو شفرات الحلاقة غير المعقمة بشكل جيد وصحي .

وتظهر تلك العدوى على الجسم  خاصة في منطقة اللحية عن طريق بثور بيضاء تحتوي على القيح وتسبب حكة واحمرار جلد المنطقة المصابة وقد تسبب الطفح الجلدي .

2- حكة الحلاق

عدم تطهير الحلاق لأدواته مثل الأمشاط والمقصات وشفرات الحلاقة بالمطهرات السائلة عن طريق نقع الأدوات بداخلها قد يكون من أهم أسباب إصابتك بمرض "حكة الحلاق" الجلدي .

ويشير طبيب الأمراض الجلدية بجامعة ماونت سيناي جوشوا زيشنر إلى أن مرض حكة الحلاق هو أحد أنواع التهابات، ويحدث في منقطة اللحية أو فروة الرأس بعد حدوث عملية احتكاك بسطح أدوات الحلاقة غير النظيفة؛ حيث تغزو البكتيريا بصيلات الشعر وهو ما يؤدي إلى ظهور نتوءات حمراء وبثور تحتوي على الصديد .

ويتم استخدام المضادات الحيوية الموضعية لعلاج الحالات الخفيفة من عدوى حكة الحلاق، أما في الحالات الشديدة فقد يتطلب الأمر تناول مضادات حيوية أقوى تؤخذ عن طريق الفم .

3- سعفة الرأس

هو مرض فطري يصيب الرأس وبالتحديد بصيلات الشعر؛ حيث يتم اختراقها بواسطة الفطريات، ولكن لا يؤدي المرض إلى موتها ويظهر بشكل رقع حمراء متقشرة تثير الحكة، ويمكن أن يصيب الإنسان نتيجة التعرض أو ملامسة الرأس لأسطح غير معقمة أو غير نظيفة مثل أدوات الحلاقة كالأمشاط والمناشف .

وعادة ما يحتاج علاج سعفة الرأس إلى علاج مضاد للفطريات عن طريق الفم لصعوبة علاجه باستخدام المضادات الحيوية الموضعية .

دليلك الشامل لتسريحة الشعر الأشهر حالياً.. Comb-Over Fade

4- الحصف الجلدي

وهو مرض بكتيري تسببه البكتيريا العنقودية، ويعد أكثر انتشاراً وشيوعاً بين الأطفال الصغار، ولكن يمكن للبالغين أيضاً الإصابة به عبر ملامسة الجلد للملابس أو المناشف غير النظيفة أو غسيل الشعر في أماكن غير نظيفة مثل أحواض صالونات الحلاقة .

ويعد مرض الحصف الجلدي أو القوباء شديد العدوى واسع الانتشار، وتظهر أعراضه بظهور حويصلات صفراء تنمو على الوجه وتنتشر على فتحات الأنف والأذن .

ولحسن الحظ عادةً ما تتم علاج مرض القوباء أو الحصف الجلدي عن طريق المضادات الحيوية الموضوعية، ويكون العلاج أسهل في مراحل المرض الأولية .

5- القمل

على الرغم من أن الإصابة بالقمل أمر نادر الحدوث جداً بين البالغين بسبب غسيل الشعر والاستحمام المتكرر إلا أن انتقال القمل داخل صالونات الحلاقة أمر وارد الحدوث، وقد يتم عبر الأمشاط المصابة ببيوض القمل، وقد يصيب فروة الرأس أو اللحية على حد سواء .

ولعل من أبرز أعراض الإصابة بالقمل هو الحكة الشديدة في المنطقة المصابة والعثور على بقايا القمل والبيض داخل فروة الرأس أو اللحية.

وهناك مجموعة متنوعة من الطرق لعلاج القمل والتخلص منه مثل الأدوية الموضعية التي يتم وضعها مباشرةً على الشعر أو المنطقة المصابة في اللحية، كما أن عملية التمشيط اليدوية فعالة أيضاً في التخلص من البيض العالق في الشعر وقتل القمل.

6- الكزاز

هو مرض ينتج عن تلوث الجروح بالجراثيم حيث تبدأ البكتيريا بالنمو في الجرح وينتج عن ذلك حدوث بعض الأعراض المتنوعة مثل  تقلصات مؤلمة في العضلات وتقلص في عضلات الحنك وتشنجات متوترة .

وينتقل هذا المرض بشكل أساسي من التعرض لأدوات الحلاقة القديمة والصدئة أو عند ملامسة الجروح للأرض حيث تتواجد بكتيريا الكزاز في التربة بكثرة .

7- الهربس

استخدام أقنعة الشمس المنظفة داخل صالونات الحلاقة من الأمور التي يحرص عليها الكثير من الرجال لتنظيف الوجه وإزاله الشوائب العالقة به، ولكن قد تؤدي تلك الأقنعة الشمعية إلى الإصابة بمرض الهربس الجلدي أيضاً .

فهذا المرض الفيروسي ينتقل عبر القضبان الخشبية غير النظيفة  لفرد القناع الشمعي والمستخدمة لأكثر من مرة و لعدة أشخاص .

الحلاقة تنمّي الشعر والشفرة الجديدة تجرح.. شائعات عن الحلاقة لا تصدقها

ما هي أهم إجراءات الوقاية؟

1- يجب التأكد دائماً من وضع الأدوات المستخدمة داخل صالونات الحلاقة التي تتعامل معها في سوائل التطهير والتعقيم؛ فهي هامة جداً  لقتل البكتيريا والفطريات والفيروسات بسبب تركيبها كيميائياً من ألكيل ثنائي ميثيل بنزيل كلوريد الأمونيوم.

وبجانب المطهرات السائلة هناك بعض الصالونات الفخمة التي تستخدم معدات وتقنيات أكثر تطوراً لتعقيم أدوات الحلاقة وذلك عن طريق الأجهزة التي تعمل بالبخار عالي الضغط .

2- إذا كنت تعاني من أي جروح  مفتوحة أو ظهور علامات للطفح الجلدي فلا تذهب إلى صالون الحلاقة حتى لا تتفاقم الأمور وترتفع احتمالية إصابتك بالعدوى .

3- تأكد من أن الحلاق ليس لديه أي جروح مفتوحة على اليدين والتي يمكن أن تنشر العدوى .

4- إذا كانت نظافة المحل العامة ليست على خير ما يرام وأدوات الحلاقة غير نظيفة أو صدئة وقصاصات الشعر تنتشر في كل أرجاء المكان من حولك فلا ننصحك بتجربة الحلاقة داخل هذا المكان .

5- التأكد من تعليق التراخيص الحكومية الخاصة بمزاولة المهنة داخل المحل؛ لأن صالونات الحلاقة تخضع لحملات تفتيش حكومية بين فترة وأخرى للتأكد من مراعاة شروط النظافة والتعقيم اللازم .

- المصدر 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مواضيع أناقة الرجل

علامة بوم إيه مرسييه تكشف عن عيار Clifton Baumatic.. أول آلية ميكانيكية مستقلّة من ابتكار الشركة

تأسّست دار الساعات السويسرية الراقية بوم إيه ميرسييه عام 1830، وتملك تاريخاً عريقاً في مجال صناعة الساعات التي تجسّد قمّة التميّز والفخامة القريبة من المتناول والملائمة للإطلالات اليومية.اعتمدت بوم...

أفضل أنواع الشورتات الرجالية 2018

دون شك شهدت قائمة أفضل الشورتات الرجالية 2018 الكثير من الأنواع المختلفة والحديثة التي لم تكن على مستوى الحدث بالنسبة للكثير من الرجال منذ سنوات قليلة، ولكنْ التنوع والحيوية اللذان يتمتع بهما صيف...

أفضل بناطيل الجينز الرجالي للعام 2018

بكل تأكيد تحظى بناطيل الجينز الرجالي بمكانة كبيرة وأساسية في حياة كل رجل، فمنذ ابتكار بناطيل الجينز الرجالي لأول مرة والتي كانت تقتصر على اللون الأزرق فقط على يد يعقوب جورج وليفي ستروس منذ ما يقرب...